دمشق: حفل تكريم للطلبة المتفوقين في الشهادتين الثانوية العامة والتعليم الأساسي

أقامت منظمة الجيل الجديد «مجد» في اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني «أشد» حفل تكريم للطلبة الناجحين والمتفوقين في شهادتي التعليم الأساسي والثانوية العامة في مخيم السيدة زينب بالعاصمة السورية دمشق، بحضور ممثلين عن حزب البعث وفصائل العمل الوطني الفلسطيني.
كلمة الطلبة المتفوقين ألقاها الطالب الرفيق نور الدين خليل توجه من خلالها بالتهنئة لزملائه الطلبة الناجحين والمتفوقين في الشهادتين، وأشاد بدور الجهاز التدريسي وتكامل دور الاهالي في متابعة وتشجيع ودعم وتقديم كل التسهيلات للطلبة للحصول على النجاح والتفوق كما توجه بالتحية لاتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني على اهتمامهم بقضايا التعليم والطلبة في كافة المخيمات والتجمعات الفلسطينية في سوريا.
كلمة اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني «أشد» ألقتها الرفيقة امل زامل مسؤولة اللجنة التربوية في الاتحاد حيث اشادت بالجهود التي بذلت خلال العام الدراسي والتي تتوجت بالنجاح والتفوق ، وأشارت الى أهمية العلم والتعلم لأبناء شعبنا .
كلمة الاهالي ألقتها الرفيقة هبة خليل حيث قالت: إن «التفوق المدرسي سمة ينشدها الجميع، لأنه لا يأتي من فراغ ، بل يأتي بعد جد وإجتهاد ومثابرة المتفوقين والعمل الجاد والمتفاني لإساتذتهم وتشجيعهم المتواصل، إلى جانب توجيه ومراقبة وتحفيز أسرهم».
وفي الختام قامت الرفيقة بتقديم التهنئة للطلبة بنجاحهم وتفوقهم وآيات الشكر والتقدير لذويهم وللمعلمين أصحاب الفضل الأكبر في نجاح العملية التعليمية وتوجهت بالشكر لإتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني «أشد»، على هذه اللفتة الراقية لتكريم المتفوقين..
 

disqus comments here