نتائج التشريح الأولية للشهيد محمد شحام تظهر إصابته بـ3 رصاصات من جيش الاحتلال

أعلن المحامي مدحت ديبة، الخميس، أن النتائج الأولية لتشريح جثمان الشهيد محمد شحام (21 عاما) من بلدة كفر عقب شمال القدس المحتلة، أظهرت إصابته بثلاث رصاصات أطلقتها قوات الاحتلال.
وأوضح ديبة، أن نتيجة التشريح التي جرت في معهد أبو كبير بالقدس، مساء الأربعاء، بحضور الطبيب الفلسطيني أشرف القاضي، وهو مندوب العائلة أيضًا، أظهرت إصابة الشهيد برصاصة اخترقت رأسه وأدت إلى تهتك كبير في الجمجمة من الجهة اليمنى، فيما اخترقت الرصاصة الثانية صدره وقلبه والكلى والطحال وخرجت من الخاصرة اليسرى، والرصاصة الثالثة اخترقت خاصرته اليمنى.
وأضاف ديبة، أن النتائج الأولية خلصت إلى أن نتيجة الوفاة بسبب إصابته بالقلب، والنزيف الدموي الحاد، والتهتك الكبير في جمجمته.
ولفت إلى أنه من المتوقع أن يصدر يوم الخميس قرارًا بخصوص تسليم جثمان الشهيد من عدمه، مؤكدًا أنه في حال عدم تسليمه سيتم التوجه للمحكمة العليا الإسرائيلية يوم الأحد المقبل لطلب تسليم الجثمان، وذلك بناء على طلب من عائلته.
وكانت عائلة الشهيد شحام انتزعت قرارًا من محكمة الاحتلال، بتشريح جثمان نجلها الذي أعدمته قوات الاحتلال في الخامس عشر من آب الجاري أمام أسرته في منزله ببلدة كفر عقب ■

disqus comments here