المقدسية "هنادي حلواني" توجه رسالة من داخل غرفة الأسير "خليل عواودة"

وجهت المرابطة المقدسية هنادي حلواني، يوم الثلاثاء، رسالة من داخل غرفة الأسير المضرب عن الطعام خليل عواودة، موضحة حالته الصحية كيفية تعامل سلطات الاحتلال معه.

وذكرت حلواني، في فيديو مؤثر، بأن سلطات الاحتلال قامت بمنعها من التصوير خلال زيارتها للأسير خليل العواودة "داخل غرفته"، مشيرة إلى أنها قامت بتصوير الفيديو بالخفية لنقل معاناته.

وبينت إلى أن الأسير "عواودة" يعامل معاملة الأسير وليس معاملة المريض رغم حالته الصعبة.

 

يواصل يوم الأربعاء، المعتقل خليل عواودة (40 عاما) من بلدة إذنا غرب الخليل، إضرابه عن الطعام منذ 164 يوما، رفضا لاعتقاله الإداري، وسط ظروف صحية حرجة جدا.

وكانت محكمة "عوفر" العسكرية سمحت يوم الخميس لمحامية الأسير عواودة بزيارته بشكل عاجل، برفقة طبيب مختص، لمعاينته وإعداد تقرير طبي حول حالته الصحية، لتقديمه للمحكمة، التي ستنظر يوم الأحد المقبل بالاستئناف المقدم له.

ويعاني عواودة القابع في سجن "الرملة" من أوجاع حادة في المفاصل، وآلام في الرأس، ودُوار شديد، وعدم وضوح في الرؤية، ولا يستطيع المشي، ويتنقل على كرسي متحرك.

يذكر أن الأسير عواودة، استأنف إضرابه في الـ 2/7/2022، بعد أن علّقه في وقت سابق بعد 111 يومًا من الإضراب، استنادًا إلى وعود بالإفراج عنه، إلا أنّ الاحتلال نكث بوعده، وأصدر بحقّه أمر اعتقال إداريّ جديدا لمدة أربعة أشهر، علمًا أنّه معتقل منذ 27/12/2021، حيث أصدر الاحتلال بحقّه أمر اعتقال إداريّ مدته ستة أشهر، وتم تجديد أمر اعتقاله للمرة الثانية لمدة أربعة أشهر، وجرى تثبيتها على كامل المدة.

disqus comments here