«الديمقراطية» تدين اقتحام مؤسسات المجتمع المدني وتدعو إلى توفير الحماية الدولية لشعبنا

أصدرت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، اليوم الخميس، بياناً أدانت فيه اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي مقرات مؤسسات المجتمع المدني في رام الله صباح هذا اليوم، والتخريب والعبث ومصادرة محتوياتها وإغلاق بعضها بأمر عسكري من جيش الاحتلال.
وأكدت الجبهة، أن ما  تقوم به دولة الاحتلال من استهداف لمؤسسات المجتمع المدني وبحجج باطلة ومن خلال حملة تحريض ممنهجة لم تنطلي على غالبية دول العالم ولا على المؤسسات الحقوقية الدولية، إنما هو استمرار واستكمال للجرائم اليومية التي يرتكبها الاحتلال بحق شعبنا وهذه المرة بهدف ضرب المجتمع المدني ومؤسساته، بسبب الدور الهام الذي تقوم به  في دعم وتعزيز صمود المجتمع المحلي الفلسطيني تحت الاحتلال من خلال برامجها، ودورها في فضح جرائمه اليومية التي ترتكبها دولة الفصل العنصري.
وأشارت إلى أنه على السلطة الفلسطينية وأجهزتها أن توفر الحماية لعمل مؤسسات المجتمع المدني التي بدونها لا وجود لسلطة حقيقية، كما أن على المجتمع الدولي بهيئاته ومؤسساته الدولية توفير الحماية لشعبنا الفلسطيني تحت الاحتلال.
يشار إلى أن المؤسسات هي: (مؤسسة الحق، مؤسسة الضمير، مركز بيسان، الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال، اتحاد لجان المرأة الفلسطينية، واتحاد لجان العمل الزراعي).

disqus comments here