الخارجية الفلسطينية: جريمة إعدام الشهيد "خليفة" امعان إسرائيلي رسمي بتفجير الأوضاع

 أكدت وزارة الخارجية الفلسطينية صباح يوم الخميس، أنّ جريمة اعدام الشهيد "وسيم خليفة" امعان إسرائيلي رسمي بتفجير الأوضاع.

وأدانت الخارجية الفلسطينية في بيان صدر عنها ، بأشد العبارات جريمة اعدام الشهيد الشاب وسيم ناصر أبو خليفة (20 عاما) من مخيم بلاطة، التي ارتكبتها قوات الاحتلال اثر اقتحامها الهمجي لمدينة نابلس. تعتبر الوزارة أن هذه الجريمة جزءاً من جرائم الاعدامات الميدانية التي تنفذها قوات الاحتلال بتعليمات وتوجيهات المستوى السياسي والعسكري في دولة الاحتلال.

وحملت، الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة والمباشرة عن هذه الجريمة ونتائجها وتداعياتها على ساحة الصراع. تُطالب الوزارة الأمين العام للأمم المتحدة بتفعيل نظام الحماية الدولية للشعب الفلسطيني.

وأشارت، إلى أنّها ستتابع هذه الجريمة البشعة مع الجنائية الدولية، مطالبةً المدعي العام للمحكمة الخروج عن صمته وتحمل مسؤولياته بالاسراع في تحقيقاته دون اي تردد وصولا لمحاسبة ومحاكمة القتلة والمجرمين

 

 

disqus comments here