«الوحدة الطلابية»: الإجراءات المالية بجامعة القدس المفتوحة كابوس يؤرق الطلبة

قالت كتلة الوحدة الطلابية بجامعة القدس المفتوحة إن «إجراءات الجامعة المالية كابوس يؤرق الطلبة خلال فترة التسجيل الجامعي، تحديداً بعد القرارات الأخيرة التي اتخذتها الجامعة فيما يتعلق بالرسوم والتسجيل والتي تتمثل في فرض سعر ثابت على الدينار بقيمة 5.5 شيكل والدفع بعملة الشيكل وليست الدينار، ما يعني أن متوسط الزيادة على كل ساعة دراسية 13 شيكل، كذلك أن يدفع الطالب الجديد 350 شيكل منها رسوم تسجيل(طلب التحاق)». 
وبينت كتلة الوحدة أن  مشكلة الرسوم الجامعية عقبة رئيسية  بجامعة القدس والجامعات الأخرى تحول دون إكمال الكثير من الطلاب دراستهم، وآخرون يكدحون في أعمال بجانب دراستهم، حتى يتمكنوا من مواصلة المسيرة الجامعية، وفقراء أنهوا المرحلة الثانوية ولم يتمكنوا من الالتحاق بالجامعات، فتحطمت أحلامهم على صخرة تكاليف الدراسة الجامعية في ظل غياب الرقابة الحقيقية على الجامعات وتفردها في فرض رسوم دراسية عالية لا يستطيع عدد كبير من الطلبة و الأهالي الالتزام بها خصوصاً في ظل الأوضاع الكارثية التي يعيشها شعبنا الفلسطيني في قطاع غزة بفعل  الحصار والانقسام  والتداعيات الكبيرة للعدوان الأخير على غزة التي أثرت على مجمل مناحي الحياة.
وفي هذا السياق، أكدت كتلة الوحدة الطلابية أنها لن تقف مكتوفة الأيدي أمام هذه الإجراءات وأنها ستخوض حراك نقابي بالشراكة مع الأطر الطلابية ضد سياسة تسليع التعليم الجامعي.

disqus comments here