سلطات الاحتلال تحول أسيرا من مخيم جنين إلى الاعتقال الإداري

 حولت سلطات الاحتلال الاسرائيلي في معتقل "عوفر"، يوم الإثنين، أسيرا من مخيم جنين إلى الاعتقال الإداري لمدة أربعة شهور.

وذكر مدير نادي الأسير في جنين منتصر سمور، أن سلطات الاحتلال حولت الأسير معتصم علي بركات ضبايا (33 عاما) للاعتقال الإداري بذريعة "الملف السري".

وأشار إلى أن الأسير ضبايا كان متوجها للعلاج في المملكة الأردنية الهاشمية في الثاني من شهر آب الجاري، حيث أوقفته سلطات الاحتلال على معبر الكرامة واعتقلته.

والاعتقال الإداري هو اعتقال دون تهمة أو محاكمة، ودون السماح للمعتقل أو لمحاميه بمعاينة المواد الخاصة بالأدلة، في خرق واضح وصريح لبنود القانون الدولي الإنساني، لتكون إسرائيل هي الجهة الوحيدة في العالم التي تمارس هذه السياسة.

وتتذرع سلطات الاحتلال وإدارات المعتقلات، بأن المعتقلين الإداريين لهم ملفات سرية لا يمكن الكشف عنها مطلقا، فلا يعرف المعتقل مدة محكوميته ولا التهمة الموجهة إليه.

disqus comments here