دائرة المقاطعة في «الديمقراطية» تشارك في مؤتمر إطلاق موسوعة القرى الفلسطينية المنعقد في لبنان

شارك مسؤول دائرة المقاطعة في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين فؤاد بكر، في مؤتمر إطلاق موسوعة القرى الفلسطينية، الذي انعقد في نقابة الصحافة اللبنانية بحضور ممثلين عن الفصائل الفلسطينية ومؤسسات الأبحاث والدراسات، وعدد من المثقفين والباحثين.
وأكد الرفيق فؤاد بكر في كلمته مع بعض وسائل الإعلام، على أهمية إطلاق موسوعة القرى الفلسطينية التي من شأنها دحض الرواية الصهيوينة، والتأكيد على وجود الشعب الفلسطيني على أرض فلسطين، الذي يمتاز بثقافته وحضارته، وأن أهمية هذا المؤتمر تكمن بفضح سياسة دولة الإحتلال الإسرائيلية التي تسرق كل يوم ثقافة الشعب الفلسطيني، ومأكولاته وزيه الخاص، وتنسبها زورا لها.
واعتبر الرفيق فؤاد بكر أن موسوعة القرى الفلسطينية من شأنها إغناء ثقافة الجيل الجديد، والتصدي لكل محاولات التطبيع الثقافي الذي تفرضه دولة الإحتلال الإسرائيلية مع بعض الدول العربية المطبعة، من أجل تغييب الحقيقة، وتزوير التاريخ.
وفي الختام أشار الرفيق فؤاد بكر إلى حنين كل لاجئ فلسطيني ليعرف عن قريته أكثر، ويتشجع أكثر على تمسكه بحق العودة غير القابل للتصرف، وليستعيد الذكريات التي رووها أجداده له، ويحن للماضي، لأن من ليس ماضي له، لا مستقبل له، وبذلك تكون الموسوعة قد حققت هدفين أساسيين معرفة الحقيقة أولا، ومعرفة كيف تكون مواجهة الإحتلال لإستعادة الأرض المسلوبة.

disqus comments here