بابا الفاتيكان يصل إلى كندا للاعتذار عن إساءة معاملة السكان الأصليين

وصل بابا الفاتيكان فرنسيس، يوم الأحد، إلى كندا، وذلك للاعتذار عن إساءة معاملة السكان الأصليين.

وسبب الاعتذار هو تسجيل نحو 150 ألف طفل من السكان الأصليين في مدارس داخلية قسرا، بإبعادهم عن أسرهم، مما أدى إلى تعرضهم للعنف الجسدي والجنسي، حسب وكالة الأنباء الفرنسية.

وتستمر زيارة البابا فرنسيس 6 أيام، حيث يعتذر للناجين من ضحايا المدارس الداخلية الكاثوليكية التي كانت تدار من قبل الكنيسة.

وحطت طائرة بابا الفاتيكان في إيدمينتون في ولاية ألبرتا، واعتبر رحلته إلى كندا "رحلة توبة" قبل أن يحيي الصحفيين المرافقين له على الطائرة.

disqus comments here