إعلام الأسرى: اعتقال "عبد الرحيم حامد" بتهمة محاولة تنفيذ عملية طعن جنوب بنابلس

تضاربت الأنباء، مساء يوم الأحد، حول منفذ محاولة عملية الطعن على مفترق تبوح "زعترة" في الضفة الغربية، بين إصابة الشاب برصاص الاحتلال وبين تحييده.

وبدروه، صرح مكتب "إعلام الأسرى" الحقوقي، بأن المعتقل على حاجز "زعترة" العسكري، بتهمة محاولة تنفيذ عملية طعن مساء يوم الأحد، هو الشاب عبد الرحيم حامد (21 عامًا)، من بلدة قبلان جنوبي مدينة نابلس.

وفي بداية الحدث، أعلنت وسائل إعلام عبرية، مساء يوم الأحد، احباط قوات الجيش الإسرائيلي، محاولة اعتداء على مفترق تبوح "زعترة" في الضفة الغربية. ولم يسفر الحادث عن وقوع اصابات.

وبحسب صحفة "معاريف" العبرية، فإن التحقيق الأولي أشار إلى موحاولة شخص طعن مجندة كانت تقف هناك.

ولفتت إلى أن قوات الاحتلال قامت بإطلاق النار تجاه منفذ عملية الطعن وتحييده.

وبدوره، قال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي: "وردت أنباء قبل قليل عن محاولة طعن على مفترق تبوح - تم تحييد المنفذ في المكان".

disqus comments here