الحركة الأسيرة تنعى الشهيدة مطر وتعلن الحداد وإغلاق الأقسام

 نعت الحركة الوطنية الفلسطينية الأسيرة في سجون الاحتلال، االأسيرة المسنة سعدية مطر، والتي ارتقت صباح السبت إثر نوبة قلبية في سجن الدامون للأسيرات.

وحملت الحركة الأسيرة، في بيان لها، الإحتلال وإدارة سجونه المسؤولية الكاملة والمباشرة عن استشهاد الأسيرة مطر نتيجة الإهمال الطبي بحقها، معلنةً الحداد بإغلاق الأقسام اليوم وإرجاع وجبات الطعام حدادًا على روح الشهيدة.

وأكدت الحركة، على أن الإهمال الطبي جريمة منظمة وممنهجة تمارسها دولة الاحتلال بحق الأسرى الفلسطينيين لاستهداف حياتهم وقتلهم، والقافلة ستطول إن لم يتم لجم الاحتلال وإلزامه بما نص عليه القانون الدولي، مطالبةً الجهات الرسمية والحقوقية ومنظمة الصليب الأحمر العمل للضغط على الاحتلال لتسليم جثمان الأسيرة الشهيدة ليتم دفنها بكرامة بين أهلها وذويها.

وطالبت الحركة، جماهير الشعب الفلسطيني ومؤسساته بالوقوف أمام هذه الجريمة النكراء بمسؤولية عالية، ومحاسبة هذا المحتل على جرائمه بكافة الوسائل في كافة المحافل.

ودعت الحركة، فصائل المقاومة للاستمرار في سعيها الحثيث لإتمام صفقة تبادل تضمن تحرير كافة أسرانا وأسيراتنا، والتي هي السبيل الوحيد لنا للخلاص من هذا العدوان المستمر علينا، سواءً بالقتل أو التنكيل أو القمع.

disqus comments here