من هي المستوطنة التي تتوسع على حساب أراضي رام الله وسلفيت

 أفاد شهود عيان ان جرافات تابعة لمستوطني مستوطنة"بيت اريه " التي تقع  شمال رام الله، وشمال شرق قرية دير بلوط غرب محافظة سلفيت واصلوا تجريف اراضي المزارعين والتوسع الاستيطاني على مدار الساعة.

وقال مزارعون ان التجريف حول المستوطنة متواصل  وانها تتوسع دون حسيب او رقيب، وان عشرات الشقق الجديدة يجري اقامتها.

بدوره أفاد الباحث في شؤون الاستيطان د.خالد معالي أن  مستوطنة "بيت اريه" يستوطنها صهاينة علمانيين، وأقرت عام 1977 وأقيمت في العام 1981 على أراضي صودرت من  قرى غرب سلفيت وشمال رام الله.

ولفت إلى أن معظم مستوطنيها يعملون خارج المستوطنة وخاصة في الصناعات الجوية "الإسرائيلية"، ويبعد مطار اللد عن المستوطنة مسافة 10 كم.

 وقد سميت المستوطنة ( بيت ارييه) نسبة إلى ( ارييه بن العيزير) أحد قادة منظمة الايتسل  الصهيونية التي نشطت في ملاحقة وطرد وتهجير الفلسطيني عام 1948،  ومن مؤسسي حركة حيروت ( الليكود). وحتى يونيو من العام 2005، ويبلغ عدد   مستوطنيها قرابة 5000الاف مستوطن.

 وأشار معالي إلى أن عمليات تجريف استيطانية تجري تقريبا في كافة المستوطنات المقامة فوق أراضي  رام الله وسلفيت؛ وان اخطر مشروع استيطاني هو مصادرة النفط والغاز في حقل رنتيس النفطي غرب رام الله وسلفيت، حيث لا تعرف الكميات المصادرة.  

disqus comments here