مشاروات تكليف الحكومة الإسرائيلية: 61 عضو كنيست يوصون لصالح غانتس

قال الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين، مساء يوم الأحد، سيكلف غانتس بتشكل الحكومة، في حال لم يتوصل كل من نتنياهو وغانتس مساءا لاتفاق .

وصرح مكتب ريفلين في بيان مقضتب، ان الرئيس سيكلف الاثنين غانتس بتشكل الحكومة في حال لم يتوصل كل من نتنياهو وغانتس الليلة لاتفاق في منزل الرئيس لتشكيل حكومة طوارئ أو وحدة.

وذكرت تقارير عبرية، بأن 61 عضو في الكنيست أوصوا الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين، بتكليف بيني غانتس رئيس قائمة "أزرق أبيض" بمهمة تشكيل الحكومة الجديدة، فيما حصل رئيس الوزراء الحالي بنيامين نتنياهو على توصيات كتلة اليمين التي تضم 58 عضو كنيست، فيما امتنعت عضو الكنيست أورلي ليفي أبيكاسيس عن التوصية.

وصرّح ريفلين عقب حصوله على التوصيات بأن "الأرقام والحسابات واضحة، لن الدعوات لإقامة حكومة وحدة قومية واضحة كذلك، سأعقد جلسة مشاورات مع نتنياهو وغانتس قبل تكليف أحد المرشحين بمهمة تشكيل الحكومة".

 ولفتت القناة 12 العبرية إلى أن ريفلين دعا كل من نتنياهو وغانتس إلى جلسة ثلاثية مشتركة في تمام الساعة السابعة والنصف من مساء الأحد.
وفيما امتنعت رئيسة حزب غيشر، أبيكاسيس عن التوصية على غانتس، أوصى التحالف الذي تنضوي تحته ويضم كل من العمل وميرتس بالإضافة إلى غيشر على غانتس، ليحصل غانتس من كتلة هذا التحالف على 6 توصيات عوضا عن 7.
وفي ظل أزمة فيروس كورونا، بدأ ريفلين، صباح يوم الأحد، مشاورات مع ممثلي الأحزاب في الكنيست، التي ستوصي بمرشح لتفويضه بتشكيل حكومة جديدة، فيما تمارس كتلة "كاحول لافان"، برئاسة بيني غانتس، ضغوطا على القائمة المشتركة كي توصي بتكليف غانتس بتشكيل حكومة.

وحضر ممثلو الأحزاب إلى المشاورات مع ريفلين وفقا لحجمها، حيث التقي ريفلين مع الليكود أولا، ثم "كاحول لافان" وتليها القائمة المشتركة، ثم شاس، "يهدوت هتوراة"، "العمل – غيشر – ميرتس"، "يسرائيل بيتينو"، وكتلة أحزاب اليمين المتطرف "يمينا".

وأوصى ممثلو حزب الليكود أمام ريفلين بتفويض رئيس الحزب، بنيامين نتنياهو، بتشكيل الحكومة المقبلة، بواقع 36 عضو كنيست، فيما أوصى وفد "كاحول لافان" بتفويض رئيس الكتلة، بيني غانتس، بتشكيل الحكومة، بواقع 33 عضو كنيست.
وأوصى وفد القائمة المشتركة أمام ريفلين بتفويض غانتس بتشكيل الحكومة المقبل. ويشار إلى أن اللجنة المركزية لحزب التجمع الوطني الديمقراطي، قررت ألا تغيّر موقف الحزب بعدم التوصية على أحد، لكن القرار أضاف أن التجمع يلتزم بقرار الأغلبية في القائمة المشتركة، وذلك بموجب قرار المكتب السياسي للتجمع. ويعني ذلك أن توصية المشتركة تمثل 15 نائبا.

وأوصت جميع مركبات كتلة اليمين ("شاس"، "يهدوت هتوراة" و"يمينا") على تكليف نتنياهو برئاسة الحكومة، في حين أوصى حزب "يسرائيل بيتينو"، أفيغدور ليبرمان، على تكليف غانتس.

وفيما امتنعت رئيسة حزب غيشر، أبيكاسيس عن التوصية على غانتس، أوصى التحالف الذي تنضوي تحته ويضم كل من العمل وميرتس بالإضافة إلى غيشر على غانتس، ليحصل غانتس من كتلة هذا التحالف على 6 توصيات عوضا عن 7.

disqus comments here