وزير البترول المصري: ندعم الحقوق الفلسطينية في استغلال مواردها الطبيعية

 أكد م. طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، موقف مصر الثابت والداعم للحقوق الفلسطينية، بما فيه حقها الأصيل في استغلال مواردها الطبيعية وسيادتها على تلك الموارد وفي مقدمتها حقل غزة مارين.

مؤكدًا أن مصر لا تتوانى عن دعم كل ما يمكنه المساهمة في تنمية اقتصاد فلسطين، وأن البلدين يتمتعان بعلاقات وطيدة تدعمها القيادة السياسية في البلدين وتعاونهما معا تحت مظلة منتدى غاز شرق المتوسط التي تتبنى أهدافا عادلة تحقق مصالح جميع الدول الأعضاء بها.

جاء ذلك خلال اجتماعه مع الدكتور محمد مصطفى مستشار الرئيس الفلسطيني للشئون الاقتصادية ورئيس مجلس إدارة الصندوق الفلسطيني، تناولا خلاله عددا من الموضوعات الخاصة بالتعاون المشترك في مجالات صناعة البترول والغاز الطبيعي وأنشطة منتدى غاز شرق المتوسط، وفق بيان لوزارة البترول يوم الثلاثاء.

من جانبه أكد مستشار الرئيس الفلسطيني، متانة وحيوية العلاقات بين الدولتين وما تتمتع به من دعم قوى وتعاون مثمر، مشيرا إلى مشاركة فلسطين كعضو مؤسس في منتدى غاز شرق المتوسط، كما لفت إلى التعاون البناء مع وزارة البترول والثروة المعدنية فيما يخص مجالات صناعة البترول والغاز، وأهمية الاستعانة بخبراتها في ظل النجاحات التي حققتها.

واتفق الجانبان على أهمية زيادة دعم دور المنتدى من أجل مزيد من الرؤى والأفكار البناءة لاستغلال الإمكانيات الموجودة من الاحتياطيات الكربوهيدراتية في منطقة شرق المتوسط بما يحقق مصالح دول المنتدى ويؤمن جانبا من إمدادات الطاقة، حيث أوضحت المتغيرات العالمية الحالية أهمية التعاون العادل بين الجميع من أجل استقرار ورفاهية الدول والشعوب وتحقيق الأهداف التنموية.

جاء الاجتماع على هامش المشاركة في الاجتماع الوزاري لمنتدى غاز شرق المتوسط، والذي يعقد غدا الأربعاء، وحضره أسامة مبارز الأمين العام للمنتدى والدكتور مجدي جلال رئيس الشركة القابضة للغازات الطبيعية "إيجاس" وفريق العمل المشكل من الجانبين المصري والفلسطيني.

disqus comments here