قوات الاحتلال تشن حملة اعتقالات وتداهم منازل في الضفة

شنّت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر وصباح يوم الثلاثاء، حملة مداهمات وتفتيش بمنازل المواطنين، في الضفة الغربية المحتلة.

وأفادت مصادر محلية، أنّ قوات الاحتلال اعتقلت عدد من المواطنين خلال حملة لها، بأنحاء متفرقة من الضفة الغربية، واقتادتهم إلى مراكز التحقيق الخاصة بها، وعرف منه:

1. زوجة الأسير زياد خليف- بيت لحم
2. المحرر أحمد أبو راس- دورا جنوب الخليل
3. سائد حسني- مخيم عقبة جبر بأريحا
4. مجد الخواجا- رام الله
5. الفتى إبراهيم وليد صباح- تقوع شرق بيت لحم
6. ميسرة أبو صويص- رمانة غرب جنين
7. أحمد صالح الرفاعي- رمانة
8. خالد بدير- فرعون قرب طولكرم
9. مثنى بدير- فرعون
10. عبد الرحمن ستيتية- نابلس
11. رامي حدوش- صوريف شمال الخليل
12. إياد العكة- نابلس

وفي تفاصيل الانتهاكات.. أكد المتحدث باسم جيش الاحتلال، أنّ قواته والشاباك اعتقلوا خلال الليل 12 مطلوباً فلسطينياً في الضفة الغربية من "رمانة وفرعون وحمزة ودورا وصوريف وعيسى وتقوع وبيت لحم ورام الله والبيرة ونابلس والخليل".

وزعم، أنّه كما تم ضبط بندقية رمي وسلاح أم16 ومسدس وذخيرة وأجزاء سلاح، كما أطلقت نيران على الجيش الإسرائيلي في نابلس، وردت القوات بإطلاق النار

واعتقلت قوات الاحتلال، فتى ومواطنة من بيت لحم، وهما: إبراهيم وليد إبراهيم صباح (15 عاما) من بلدة تقوع شرق بيت لحم، وزوجة الأسير زايد خليف من جبل الخليفات.

وفي رام الله، اعتقلت قوات الاحتلال شاباً، وهو: الشاب مجد الخواجا، من شارع المكتبة.

وأصيب مواطنان بشظايا رصاص الاحتلال، خلال اقتحامه لمدينة نابلس، كما اعتقل شابين.

وأفادت مصادر محلية، أنّ قوة احتلالية اقتحمت منطقة خلة العمود في نابلس، وسط إطلاق نار كثيف ما أدى إلى إصابة اثنين من المواطنين بشظايا.

وأضافت، بأن قوات الاحتلال داهمت أحد المنازل واعتقلت الشاب إياد أحمد عكة من الخلة، كما اعتقلت الشاب عبد الرحمن حمدي استيتية من منطقة نابلس الجديدة.

وفي طولكرم، اعتقلت قوات الاحتلال، شقيقين من بلدة فرعون وهما: خالد ومثنى "محمد غازي" عبد اللطيف بدير، بعد مداهمة منزليهما في الحي الشرقي من البلدة.

واعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، مواطنين من محافظة الخليل، بعد مداهمة بلدة صوريف، وهما: رامي إبراهيم الحدوش (40 عاما)، وداهمت بلدة دورا واعتقلت المواطن أحمد أبو راس، عقب تفتيش منزليهما والعبث بمحتوياتهما.

ونصبت قوات الاحتلال حواجزها العسكرية على مداخل الخليل الشمالية، ومداخل بلدات الظاهرية وسعير وحلحول، وأوقفت مركبات المواطنين وفتشتها، ودققت في بطاقات راكبيها الشخصية، ما تسبب في إعاقة مرورهم.

وفي جنين، اعتقلت قوات الاحتلال، شابين من قرية رمانة غرب جنين، وداهمت منزل أسير محرر.

وذكر منتصر سمور مدير نادي الأسير في جنين، أن قوات الاحتلال اعتقلت الشابين أحمد صالح الرفاعي، وميسرة أبو صويص، وذلك عقب اقتحام القرية ومداهمة منازلها، كما تم اقتحام منزل الأسير المحرر زهير راشد الأحمد، والعبث بمحتوياته وتهديد عائلته بتكرار المداهمة في حال لم يسلم نفسه.

disqus comments here