الأجهزة الأمنية الإسرائيلية تتمسك بإقامة مسيرة الأعلام

طالب الاتحاد الأوروبي، اليوم الخميس، بفتح تحقيق في جريمة قتل الفتى غيث يامين (16 عاما)، من نابلس.

 

وقال الاتحاد الأوروبي في بيان صحفي "حزينون لمقتل غيث يامين البالغ من العمر 16 عاما، بعد إصابته برصاص القوات الإسرائيلية في رأسه، وإصابة 88 فلسطينيا من بينهم موظفون في الهلال الأحمر خلال مواجهات عنيفة في نابلس الليلة قبل الماضية".

وشدد على ضرورة حماية الأطفال في جميع الظروف، مضيفا "يجب التحقيق في هذا الحادث وضمان المساءلة الكاملة".

 

وكانت وزارة الصحة، قد أعلنت أمس عن استشهاد الفتى يامين، متأثرا بجروح حرجة أصيب بها برصاص الاحتلال الإسرائيلي، في منطقة مقام يوسف بنابلس.

disqus comments here