الصين: توسع حلف الناتو لن يساعد في حل النزاعات وسيؤدي إلى كارثة

 قال نائب وزير الخارجية الصيني لو يو تشنغ، يوم الجمعة، إن قرار الاعتماد على توسع الناتو شرقاً لحل النزاعات سيكون خطأ آخر سيؤدي إلى كارثة.

وقال الوزير الصيني: "استغلال النزاع الروسي الأوكراني لإثبات "ضرورة توسع حلف الناتو تجاه الشرق" هو مثال على تبديل الأماكن بين السبب والعواقب، عندما يتم تمرير سبب المرض على أنه وصفة طبية".

وبحسب قوله، "إذا تم في مثل هذه الظروف الاعتماد على توسع الناتو شرقا لحل الأزمات، فسيكون ذلك خطأ بعد آخر، وهو ما سيؤدي إلى كارثة أكبر".

وتابع الوزير الصيني: "أما فيما يتعلق بتقديم الصراع الروسي الأوكراني على أنه صراع "الديمقراطية مقابل الاستبداد" ، فنحن جميعًا على دراية بهذه الحجة، إنها خدعة من بعض الدول الكبرى لتشويه سمعة الدول الأخرى ... عادة ما يبدؤون بتصنيف بلد ما على أنه "مستبد" ، ثم إدانته عالميًا، وفرض عقوبات، واللجوء إلى الردع".

وكان وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، قد أعلن في التاسع والعشرين من شهر نيسان/أبريل الماضي، أن هناك شعورًا بأن حلف الناتو يعتقد أنه في حالة حرب مع روسيا، مشيرا إلى أن حلف الناتو والولايات المتحدة والقادة الأوروبيون، وكثير منهم، ولا سيما في بريطانيا والولايات المتحدة وبولندا وفرنسا وألمانيا، وبالطبع رئيس الدبلوماسية الأوروبية جوزيب بوريل، يقولون مباشرة إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يجب أن يخسر ويجب هزيمة روسيا، منوها إلى أنه عندما يستخدم شخص ما هذه المصطلحات، فهو يعتقد أنه في حالة حرب مع من يرغب في هزيمته.

disqus comments here