أجهزة أمن الاحتلال تعلن اعتقال منفذي "عملية سلفيت"

 أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي مساء يوم السبت، عن اعتقال منفذي عملية سلفيت بالضفة الغربية، والتي قتل فيها حارس مستوطنة أرئيل.

وقال الصحفي الإسرائيلي أور هيلار، إنّذكر جهاز الأمن العام ذكر في الإعلان أن الأسلحة التي يُزعم أنها استُخدمت، تم ضبطها في بلدة قراوة بني حسان.

وأفاد، أنّ الجيش اعتقل الأسيرين المحررين يحيى مرعي وسميح العاصي من قرية قراوة بني حسان في محافظة سلفيت، بزعم تنفيذهم لعملية آرئيل.

وشدد، أنه "تم نقل المشتبه بهم لمزيد من التحقيق في جهاز الأمن العام" ، بحسب ما ورد.

ونوهت قناة كان، أنّ التحقيق الأولي في عملية إطلاق النار في أريئيل يظهر بأن منفذي العملية قاموا برصد مكان حارس أمن المستوطنة مرتين قبيل تنفيذ العملية.

وشددت صحيفة "يديعوت أحرنوت"، أنٌ التفتيش الأولي الذي أجراه الجيش الإسرائيلي، أظهر أن يحيى مرعي (19 عامًا) ويوسف عاصي (20 عامًا) لم يتم إرسالهما من قبل أي منظمات فلسطينية.

وأشارت، إلى أن أحدهما محسوب على حماس، وكلاهما محركان للدخول إلى إسرائيل ، وقد قضى أحدهما في السابق فترة سجن قصيرة في سجن إسرائيلي.

وأكدت، أنه تم القبض عليهم في منازلهم ، إلى جانب العديد من أقاربهم المشتبه في مساعدتهم.

disqus comments here