الخارجية تحمل الاحتلال مسؤولية الاستمرار بإغلاق معبر الكرامة

حمل المستشار أحمد الديك مساعد وزير الخارجية الفلسطينية الاحتلال المسؤولية باستمرار اغلاق معبر الكرامة.

وقال الديك خلال حديثه لبرنامج "يصبحكم بالخير" مع الاعلامي عادل اغريب والذي يبث على فضائية معا واذاعة الرابعة: إننا نتابع على مدار الساعة استفسارات وشكاوى المواطنين ورجال الاعمال ومكاتب السياحة والسفر، ومنذ ان تم الاعلان عن اغلاق معبر الكرامة اعلنا وقوفنا الدائم الى جانب المواطنين.

وأشار أن العديد من الاسر العالقة تحتاج الى جمع شملها مع عائلاتهم، وايضا الطلبة الذين يريدون الالتحاق بجامعاتهم ورجال الاعمال باشغالهم .

وبين أنه حتى هذه اللحظات لم تتضح الصورة لديهم، متأملا أن يتم الاعلان عن فتح معبر الكرامة لما فيه من خدمة لابناء شعبنا الفلسطيني.

وقال الديك: إن الجانب الاسرائيلي اقدم على اغلاق المعبر ونحن نبذل قصارى جهدنا مع الجهات المسؤولة لاعادة فتحه من جديد لانه يعتبر الشريان الوحيد لـ 5 مليون فلسطيني، وفي حال اغلاقه يتم تحويل الضفة الى سجن كبير.
وأضاف: نتابع مئات الحالات خاصة ممن سجلو لدينا عبر المنصة وجزء كبير قاموا بشراء التذاكر ومهددون بخسارة التذاكر.

وبين أنه لم يتم حتى الان طرح آلية شفافة وواضحة للتعامل مع الحالات الانسانية العالقة، مبيا: بالنسبة لنا لا يوجد أي مبرر لاغلاق المعبر.

وأشار: منذ اليوم الاول الجانب الاردني لم يكن لديه أي مشكلة لتسهيل حركة المواطنين، ونحن نتقدم لهم بالشكر الجزيل لانهم بكل لحظة كانوا يبدون استعدادهم لتسهيل الحركة.
وأوضح: امس بذلنا جهودا كبيرة برئاسة وزير الخارجية والمغتربين مع الجهات المختصة للحصول على موافقة لفتح الجسر يوم الخميس، وخصوصا ان كل من سيسافر عليه اجراء فحص الكورونا مسبقا.

وأكد: مجرد ان تصلنا معلومات بفتح المعبر سنقوم بدورنا بفتح منصة التسجيل الالكتروني لمتابعة امور السفر، وسنعلن من خلاله للمواطنين الذين تمت الموافقة عليهم بان جواز السفر لا زال ساري المفعول لالتحاف بدراستهم واعمالهم.

disqus comments here