«الديمقراطية»: معركة الدفاع عن القدس والمسجد الأقصى لا حياد فيها

أكدت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين أن معركة الدفاع عن القدس والمسجد الأقصى لا حياد فيها.
وشددت الجبهة في بيان صدر عنها، تعقيباً على الاقتحامات المتكررة لقطعان المستوطنين للمسجد الأقصى لليوم الرابع على التوالي، على وحدة شعبنا ووحدة حقوقه السياسية القومية والوطنية والاجتماعية في إطار برنامج حق تقرير المصير والعودة والاستقلال.
وقالت الجبهة «شعبنا لن يسمح لأي كان بتغيير الوقائع الميدانية في «الأقصى» ولا سيما فرض التقسيم الزماني والمكاني». مضيفةً «دولة الاحتلال لن تكتفي بالتقسيم الزماني، بل تريده مكاناً خالصاً وسيّدة عليه». ■

disqus comments here