دائرة المقاطعة في «الديمقراطية» تثمن مطالبة الحزب الشيوعي الهندي بمقاطعة العلاقات الأمنية والعسكرية مع «إسرائيل»

ثمنت دائرة المقاطعة في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين بمطالبة الحزب الشيوعي الهندي الحكومة الهندية مقاطعة العلاقات الأمنية والعسكرية مع دولة الإحتلال الإسرائيلية، وذلك في المؤتمر الثالث والعشرين للحزب الشيوعي الهندي، الذي أكد الحزب من خلاله على تضامنه مع الشعب الفلسطيني وحقوقه الوطنية، المتمثلة بقيام الدولة الفلسطينية المستقلة، بعاصمتها القدس.
واعتبرت دائرة المقاطعة في الجبهة الديمقراطية في بيان صدر عنها، أن المطالبة بمقاطعة العلاقات الأمنية والعسكرية مع دولة الإحتلال الإسرائيلية دليل على نضال الحزب الشيوعي الهندي ضد نظام الفصل العنصري (الأبارتهايد) الإسرائيلي، الذي تعززه الإتفاقيات الأمنية والتعاون العسكري، ويزيد الشعب الفلسطيني من حرمانه من الحقوق الوطنية الأساسية غير القابلة للتصرف، إضافة لحقه بتقرير المصير على أرضه.
ودعت دائرة المقاطعة في الجبهة الديمقراطية الحزب الشيوعي الهندي للمطالبة أيضا بمقاطعة العلاقات السياسية إلى جانب بضائع المستوطنات الإسرائيلية غير الشرعية، بإعتبارها داعم أساسي للنظام الإستعماري الإحلالي، وللنظام الفصل العنصري الإسرائيلي، والضغط على الحكومة الهندية من أجل الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، المتمثلة بقيام الدولة الفلسطينية المستقلة بعاصمتها القدس وعودة اللاجئين إلى ديارهم، كما نصت قرارات الشرعية الدولية ■

disqus comments here