شرطة اسرائيل تتحقق من تصريحات ايمن عودة

تعرض أيمن عودة رئيس القائمة العربية المشتركة في الكنيست الإسرائيلي، إلى حملة تحريض كبيرة من قبل جهات يمينية إسرائيلية، على خلفية دعوته للشبان الفلسطينيين من الداخل، الذين تجندوا في صفوف الشرطة الاسرائيلية لإلقاء سلاحهم.

 

وبحسب مراسل صحيفة هآرتس، فإن الشرطة الإسرائيلية تريد التحقق من أن هذه التصريحات قد تشير إلى وجود “اشتباه بالتحريض”، مشيرًا إلى أن هذا قد يستغرق عدة أشهر وقد يكون في منتصف حملة انتخابية بإسرائيل.

 

فيما قال متحدث باسم الشرطة الإسرائيلية لموقع الصحيفة العبرية، إنه يأسف لهذه التصريحات من شخصية منتخبة، مدعيًا أن أفراد قواته تقوم بحماية جميع “مواطني دولة إسرائيل”، وأنها ستواصل ذلك من أجل الأمن والسلم العام بغض النظر عن الدين أو الجنس أو الجنسية.

 

بينما وجهت دعوات عبر تغريدات في تويتر من قبل نشطاء اليمين الإسرائيلي باعتقال عودة وإقالته من الكنيست.

 

فيما غرد هذا الصباح نفتالي بينيت رئيس الحكومة الإسرائيلية عبر حسابه في تويتر: “فخورون بالجنود العرب في قوات الجيش والشرطة وجميع قوات الأمن، والذين يحرسوننا هذه الأيام الصعبة”.

disqus comments here