الصحة الفلسطينيه: الأولوية في التطعيمات ضد "كورونا" للكوادر الطبية وكبار السن والمرضى المزمنين

أكدت وزارة الصحة ، أن الأولوية في تلقي التطعيمات المضادة لفيروس "كورونا" هي للكوادر العاملة في القطاع الصحي، كونهم الفئة الأكثر احتكاكا بالمرضى، والأكثر تعرضا لخطر الإصابة بالفيروس، مشيرة إلى أنها ستتلقى 50 ألف لقاح مضاد للفيروس في الأيام المقبلة.

وذكرت الوزارة، في بيان صحفي، مساء يوم الإثنين، أنها تلقت اليوم دفعة من اللقاحات قوامها 2000 جرعة من لقاح موديرنا، حيث سيتم تخصيصها لتطعيم العاملين في القطاع الصحي، خاصة العاملين في مراكز علاج مصابي فيروس "كورونا"، وذلك حسب خطة التطعيم في الوزارة المبنية على توصيات منظمة الصحة العالمية.

ونفت الوزارة ما أشيع عن توزيع ما وصل من لقاحات إلى فئات غير ما تم ذكره سالفا.

وأوضحت أن الفئة الثانية التي ستتلقى اللقاح هي فئة كبار السن الذين تزيد أعمارهم عن 60 عاماً والمصابون بالأمراض المزمنة، لأنه في حال إصابتهم بالفيروس فسيكونون أكثر عرضة للإصابة بأعراض خطيرة.

وكان رئيس الوزراء محمد اشتية، قال في مستهل جلسة الحكومة، صباح اليوم، إنّ الحكومة ستحصل على الدفعة الأولى ( 50 ألف مطعوم) من عدة مصادر أهمها آلية COVAX الدولية، وعلى هذا سيتم البدء بالتطعيم أواسط الشهر الحالي، وتوقع وصول الدفعة الأولى من المطاعيم التي تعاقدت الحكومة على شرائها نهايات شهر شباط (فبراير) الجاري.

disqus comments here