تواصل انتهاكات الاحتلال: إصابات واعتقالات واعتداءات واستفزازات واقتحام للأقصى

 واصل جنود الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنون، يوم الأحد، عدوانهم على شعبنا ومقدساته وممتلكاته، حيث أصيب عدد من المواطنين خلال ملاحقة الاحتلال للعمال قرب جدار الفصل العنصري في طولكرم والخليل وجنين، وأصيب 19 مواطنا خلال مواجهات في باب العمود بالقدس، الى جانب إصابة عدد من المواطنين بالاختناق خلال مواجهات في قرية حوسان غرب بيت لحم.

كما اعتقلت قوات الاحتلال 17 مواطناً على الأقل، وأبعدت نائب مدير أوقاف القدس عن المسجد الأقصى، ونصبت شرطتها مركزا متنقلا لها قرب ساحة باب العمود في القدس المحتلة وأجرى وزير خارجيتها جولة استفزازية في المنطقة ذاتها، ومنعت المزارعين من الوصول الى أراضيهم شمال الخليل، فيما واصل المستوطنون اقتحامهم للمسجد الأقصى المبارك، واعتدوا على منازل المواطنين في الخليل.

إصابات خلال ملاحقة الاحتلال للعمال قرب جدار الفصل العنصري في طولكرم والخليل وجنين

ففي محافظة طولكرم، أصيب عامل بالرصاص وآخرون بحالات اختناق، جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع قرب بوابات جدار الفصل العنصري في المحافظة.

وذكر شهود عيان ، أن قوات الاحتلال المنتشرة في محيط بوابات فرعون وجبارة جنوب طولكرم، ومنطقة الشعراوية شمالها، قامت بملاحقة العمال أثناء توجههم إلى أعمالهم في أراضي عام 1948، وسط اطلاق لقنابل الغاز والأعيرة المطاطية، ما أدى إلى إصابة عامل بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والآخرين بالاختناق.

وفي محافظة الخليل، أصيب عامل بحروق وعدد آخر بالاختناق، خلال مطاردة قوات الاحتلال الإسرائيلي لهم جنوب الخليل.

وأفادت مصادر محلية ،  بأن جنود الاحتلال الإسرائيلي المتواجدين على حاجز الظاهرية "ميتار" أطلقوا قنابل الصوت صوب العمال بعد مطاردتهم، ما أدى لإصابة عامل بحروق جراء إصابته بقنبلة صوت نقل إثرها إلى المستشفى، فيما أصيب عدد آخر بالاختناق بالغاز المسيل للدموع.  

وفي السياق ذاته، ذكر شهود عيان أن قوات الاحتلال طاردت العمال بالقرب من جدار الفصل العنصري غرب الخليل، ووضعت سواتر ترابية وأسلاكا شائكة على الفتحات التي يعبر منها العمال إلى داخل أراضي الـ48.

وفي محافظة جنين، أصيب العديد من العمال بحالات اختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع بمحاذاة جدار الضم العنصري غرب وجنوب غرب محافظة جنين٠

وذكرت مصادر محلية ، أن قوات الاحتلال قامت بإطلاق النار والغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت باتجاه العمال بمحاذاة جدار الضم المقام فوق أراضي قرى وبلدات (رمانة، والطيبة، وعانين، وزبوبا، وبرطعة وقرى منطقة يعبد)، عند الفتحات المقامة على الجدار، ما أدى الى إصابة العديد بحالات اختناق.

اعتقال 17 مواطناً وإبعاد نائب مدير الأوقاف عن الأقصى

وفي محافظة القدس، اعتقلت قوات الاحتلال المواطنين جاد الله ومنذر الرجبي من حي بطن الهوى في سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، والشاب راضي الددو من شارع الواد بالبلدة القديمة من القدس، بعد ان داهمت عدة منازل وفتشتها، واعتقلت طفلاً (لم تعرف هويته) من منطقة باب العمود.

كما سلمت سلطات الاحتلال نائب مدير دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس ناجح بكيرات، قرارا بالإبعاد عن المسجد الأقصى.

وأفادت مصادر محلية ،  بأن سلطات الاحتلال استدعت بكيرات صباح اليوم وسلمته قرارا بإبعاده عن المسجد الأقصى 6 أشهر.

يشار إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي يبعد فيها الاحتلال الشيخ بكيرات عن الأقصى، حيث أبعد عشرات المرات ولمدد متفاوتة.

وفي تطور لاحق، الليلة، اعتقلت قوات الاحتلال شابا بعد اعتداء اعداد كبيرة من جنود الاحتلال عليه بالهراوات، كما اعتقلت وحدة من "المستعربين" شابا آخر من المكان بعد ملاحقته.

وفي محافظة رام الله، اعتقلت قوات الاحتلال 5 مواطنين، وهم: الشاب أدهم إبراهيم عايش لدادوة، بعد مداهمة منزله في قرية المزرعة الغربية شمال غرب المحافظة، طارق سيف المغربي، وأحمد بسام حسن، ويزن حمدان، ولؤي حمدان من بلدة دورا القرع شمال المحافظة، وذلك أثناء تواجدهم بالقرب من مدخل البيرة الشمالي.

وفي محافظة الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال المواطنين عزام الرجبي (45 عاما)، وجبرين جميل الرجبي (40 عاما) من المنطقة الجنوبية للمدينة، بعد مداهمة منزليهما وتفتيشهما.

وفي قرية حوسان غرب بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال اربعة فتية عرف منهم، ناصر حمامره، ومحمد نادر سباتين، وعبد الرحمن محمد حمامره.

شرطة الاحتلال تنصب مركزا متنقلا قرب باب العمود ووزير خارجيتها يقوم بجولة استفزازية

نصبت شرطة الاحتلال الإسرائيلي مركزا متنقلا لها قرب ساحة باب العمود في القدس المحتلة.

وأفادت مصادر محلية ،  بأن شرطة الاحتلال زودت المركز المتنقل بكشافات إنارة إضافية، بعد ليلة شهدت اعتداءات على الشبان واعتقالات طالت خمسة منهم على الأقل، إضافة لمنع طواقم الإسعاف من التواجد بالمنطقة.

وكانت سلطات الاحتلال أقامت سياجا حديديا في محيط باب العمود بحجة منع الشبان من التجمهر في المنطقة. 

كما أجرى وزير الخارجية الإسرائيليّ، يائير لبيد، جولة استفزازية في ساحة باب العمود بالقدس المحتلة.

ونقلت وسائل اعلام إسرائيلية مشاركة لبيد، في "تقييم للوضع في مركز شرطة الاحتلال في القدس" بزعم "توترات محتملة في المدينة المحتلة."

وتأتي جولة لبيد الاستفزازية بعد ثلاثة أيام من اقتحام المتطرف عضو الكنيست الإسرائيلي إيتمار بن غفير، على رأس مجموعة من المستوطنين، صباح الخميس الماضي، المسجد الأقصى المبارك، حيث أدوا طقوسا تلمودية في ساحات المسجد تحت حماية العشرات من عناصر شرطة الاحتلال.

إصابات واعتقالات خلال مواجهات مع الاحتلال في باب العمود بالقدس

واندلعت، الليلة، مواجهات بين عشرات الشبان والمصلين المقدسيين وقوات الاحتلال في محيط باب العمود بالقدس المحتلة، وذلك بعد استفزازات واعتداءات نفذتها الأخيرة في المنطقة بعد خروج المصلين من المسجد الأقصى المبارك.

وافادت مصادر محلية ،  بأن مواجهات اندلعت في منطقة باب العمود وامتدت باتجاه باب الساهرة وشارع السلطان سليمان، قامت خلالها قوات الاحتلال بملاحقة الشبان ونصب حواجز عند محيط باب الساهرة.

في غضون ذلك، أطلقت قوات الاحتلال الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز صوب الشبان، بينما اعتقلت شابين من منطقة باب العامود.

وأعلنت الهلال الاحمر تسجيل 19 إصابة، عولجت 9 منها ميدانيا، فيما تم نقل عدد من المصابين الى المستشفى لاستكمال العلاج.

واعتدت قوات الاحتلال على مسن في محيط باب العامود بالقدس المحتلة، ما أسفر عن اصابته بالرأس، ثم قامت باعتقاله.

وأوضحت مراسلتنا أن قوات الاحتلال اعتقلت شابا بعد اعتداء اعداد كبيرة من جيش الاحتلال عليه بالهراوات، كما اعتقلت وحدة من "المستعربين" شابا آخر من المكان بعد ملاحقته.

الاحتلال يمنع المزارعين من الوصول الى أراضيهم شمال الخليل

منعت قوات الاحتلال الإسرائيلي المزارعين من الوصول إلى أراضيهم في بلدة بيت أمر شمال الخليل.

وقال الناشط ضد الاستيطان يوسف أبو ماريا لمراسلنا، إن قوات الاحتلال والمستوطنين منعوا المزارعين من الوصول إلى أراضيهم المحاذية لمستوطنة "كرمي تسور" المقامة على أراضي البلدة، ومنعتهم من العمل فيها، وحراثتها.

مستوطنون يقتحمون الأقصى ويعتدون على منازل المواطنين في الخليل

اقتحم 166 مستوطنا المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة، تحت حماية شرطة الاحتلال الإسرائيلي، ونفذوا جولات استفزازية، وأدوا طقوساً تلمودية في ساحات الأقصى، خاصة في المنطقة الشرقية منه.

وكانت شرطة الاحتلال قد أعلنت السماح للمستوطنين باقتحام الأقصى خلال شهر رمضان المبارك.

ووثقت مؤسسات مقدسية اقتحام أربعة آلاف ومئتين وثلاثة وستين مستوطنا للمسجد الأقصى المبارك خلال آذار المنصرم.

ويتعرض المسجد الأقصى المبارك لاقتحامات المستوطنين على فترتين صباحية ومسائية باستثناء الجمعة والسبت، في محاولة احتلالية لفرض التقسيم الزماني فيه.

وفي محافظة الخليل، اعتدى مستوطنون مسلحون على عدد من منازل المواطنين وسط المدينة، في شارع الشلالة وسط الخليل، عرف من أصحابها زيدان الشرباتي، دون أن يبلغ عن إصابات.

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين شمال غرب نابلس 

هاجم مستوطنون، يوم أمس الأحد، مركبات المواطنين بالحجارة قرب بلدة برقة شمال غرب نابلس.

وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة، غسان دغلس، إن مجموعة من المستوطنين هاجموا مركبات المواطنين بالحجارة بالقرب من مدخل مستوطنة "حومش" المخلاة، على طريق جنين نابلس، الأمر الذي أدى إلى الحاق أضرار مادية فيها.

إصابات بالاختناق واعتقال 4 فتية خلال مواجهات مع الاحتلال في حوسان

واصيب الليلة، عدد من المواطنين بالاختناق خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في قرية حوسان غرب بيت لحم، فيما تم اعتقال 4 فتية.

وافادت مصادر امنية ، بأن مواجهات اندلعت وسط قرية حوسان بين الشبان وقوات الاحتلال التي أطلقت الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الغاز والصوت ما ادى الى اصابة عدد من المواطنين بالاختناق، عولجوا ميدانيا.

واضاف المصدر ان قوات الاحتلال اعتقلت اربعة فتية عرف منهم، ناصر حمامره، ومحمد نادر سباتين، وعبد الرحمن محمد حمامره.

 

 

disqus comments here