"الخارجية" تدين جريمة إعدام الشهيد الأطرش

 أدانت وزارة الخارجية الفلسطينية، جريمة إعدام الشهيد الأسير المحرر أحمد الأطرش في مدينة الخليل يوم الجمعة، وعمليات القمع والتنكيل المتواصلة التي ترتكبها قوات الاحتلال وميليشيات المستوطنين وعناصرهم الإرهابية ضد المواطنين الفلسطينيين المدنيين العزل، خاصة المشاركين في المسيرات السلمية، والتي تؤدي إلى اصابة عدد منهم كما حدث في بلعين والقدس والخليل وكفر قدوم وقريوت وبيتا وبيت دجن.

وأكدت الخارجية، في بيان لها، أن هذا الانتهاكات والجرائم ترجمة عملية لتعليمات وتوجيهات المستوى السياسي في دولة الاحتلال، والتي تسهل على الجنود استخدام الرصاص الحي بهدف القتل ضد المواطنين الفلسطينيين، واعتبرتها ردا اسرائيليا رسميا وتحديا سافرا لمجلس حقوق الإنسان الذي اعتمد اليوم قرارين لصالح دولة فلسطين.

 

كما اعتبرت أن هذه الجريمة البشعة تكشف زيف ادعاءات الاحتلال ودعواته التضليلية للتهدئة.

وطالبت الخارجية، الأمم المتحدة ومجالسها وهيئتها المختلفة بتطبيق القرارات الدولية الخاصة بالقضية الفلسطينية، والجنائية الدولية بسرعة البدء في تحقيقاتها بجرائم الاحتلال والمستوطنين.

disqus comments here