مصر: الاتفاق مع قطر على استثمارات بقيمة 5 مليارات دولار

 أعلنت رئاسة الوزراء المصرية يوم الثلاثاء، أنه تم الاتفاق خلال زيارة وزيري الخارجية والمالية القطريين، الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني وعلي بن أحمد الكواري إلى القاهرة، على مجموعة من الاستثمارات والشراكات في مصر، بإجمالي قيمة 5 مليارات دولار في الفترة المقبلة.
وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن السيد الرئيس رحب بزيارة وزير الخارجية القطري إلى القاهرة، طالباً سيادته نقل تحياته لأخيه سمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر، ومثمناً التقدم الملموس في مسار العلاقات المصرية ـ القطرية، والذي من شأنه أن يخدم أهداف ومصالح الدولتين والشعبين، ويعزز جهود الحفاظ على أمن واستقرار المنطقة العربية.
من جانبه؛ أعرب الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني عن تشرفه بلقاء السيد الرئيس، ناقلاً للسيد الرئيس تحيات سمو الأمير تميم بن حمد آل ثاني، وحرصه على توطيد العلاقات الأخوية الوثيقة بين البلدين بما يعزز الأمن والاستقرار للمنطقة، وكذا تقديره لجهود السيد الرئيس لدفع العمل العربي المشترك والحفاظ على السلم والأمن على المستوى الإقليمي خلال المرحلة الدقيقة الحالية التي تتعاظم فيها التحديات.
وأوضح المتحدث الرسمي أن اللقاء تناول سبل تعزيز العلاقات الثنائية على مختلف الأصعدة، كما تم استعراض آخر تطورات الأوضاع الإقليمية والقضايا ذات الاهتمام المشترك، حيث أكد السيد الرئيس في هذا الخصوص ارتباط أمن الخليج بالأمن القومي المصري، مشيداً سيادته بالدور الهام الذي تقوم به دولة قطر في مواجهة التحديات التي تواجه الأمة العربية، بينما ثمن وزير الخارجية القطري دور مصر المحوري بالمنطقة باعتبارها ركيزة أساسية لأمن واستقرار الوطن العربي، مشيداً بحرص مصر على تعزيز التضامن بين الدول العربية والدفع قدماً بالعمل العربي المشترك.


لجنة عليا مشتركة
وفي وقت سابق، بحث رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي مع الوزيرين القطريين "العلاقات الثنائية"، و"أهمية تعزيز التعاون والتنسيق بينهما في المجالات المختلفة"، بحسب بيان صادر عن رئاسة الوزراء المصرية.
وقال البيان، إن الجانبين "انتهزا هذه المناسبة للإشادة بخطوة تشكيل لجنة عليا مشتركة برئاسة وزيري خارجية البلدين.. بهدف التشاور المستمر وتعزيز التعاون والتنسيق في المجالات كافة".
وفى إطار تعزيز التعاون الاقتصادي والاستثماري بين البلدين، أعلن الجانبان الاتفاق على مجموعة من الاستثمارات والشراكات في مصر بإجمالي قدره 5 مليارات دولار في الفترة القادمة.
الاثنين، استقبل ‏وزير الخارجية المصري ‎سامح شكري، وزير خارجية قطر الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، وذلك بمقر وزارة الخارجية المطل على النيل. 
وعقد الوزيران ‏جلسة مباحثات رسمية بمشاركة وفدي البلدين، أعقبها مؤتمر صحافي مشترك.
وقال بيان عن وزارة الخارجية المصرية، إن الجانبين أشادا بعمل أعضاء اللجان الثنائية المشتركة المنبثقة عن بيان العُلا، واستكمالها لأعمالها في أجواء سادتها المهنية والروح الأخوية.

disqus comments here