وزير الخارجية اليمني: هروب "الحوثيين" من مشاورات الرياض دليل عدم جديتهم

قال وزير الخارجية اليمني الدكتور أحمد عوض بن مبارك، يوم الثلاثاء، إن هروب ميليشيات الحوثيين من مشاورات الرياض، ومواجهتها بإطلاق ”مبادرات فارغة وغير مسؤولة“، يدل على عدم جديتها وعدم تعاملها بمسؤولية مع الأوضاع الإنسانية والاقتصادية التي فرضتها الحرب.

وأشار بن مبارك، في تصريح صحفي عقب لقائه مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، هانس غروندبرغ، في الرياض، إلى أن ”الحكومة اليمنية ترحب بكل الجهود الصادقة والساعية لإنهاء الانقلاب الحوثي على الدولة اليمنية، وتحقيق السلام“.

 

وأكد بن مبارك ”موقف الحكومة اليمنية الدائم من كل الدعوات الأممية والإقليمية، والتي كان آخرها المبادرة السعودية، الواضحة في دعوتها لوقف شامل لإطلاق النار“، وفقًا لما نشرته وكالة الأنباء اليمنية ”سبأ“.

وقال وزير الخارجية اليمني إن ”الحكومة تتعامل بمسؤولية كاملة مع كل ما يطرح في الوقت الراهن من مشاورات دعت إليها دول مجلس التعاون الخليجي ودعوات أممية مماثلة، من شأنها التخفيف عن معاناة المواطنين“.

وأكد أن ”هروب الانقلابيين من مواجهة تلك الاستحقاقات بإطلاق مبادرات فارغة وغير مسؤولة لا تتعاطى مع أسس المشكلة وانقلابها على الدولة، يدل على عدم الجدية وعلى عدم التعامل بمسؤولية مع الأوضاع الإنسانية والاقتصادية التي فرضتها الحرب، والتي تتفاقم بشكل مخيف مع الأزمات الدولية التي ستنعكس آثارها بشكل مخيف على اليمنيين“.

 

وأضاف الوزير اليمني أن ”الأوضاع التي تعيشها البلاد تتطلب قدرًا كبيرًا من الضمير الإنساني والمسؤولية الأخلاقية، والتوقف عن عبث المبادرات والفهلوة السياسية الفارغة“.

ودعا وزير الخارجية اليمني ميليشيات ”الحوثيين“ إلى ”الاستجابة لصوت العقل والتعاطي المسؤول مع دعوة مجلس التعاون لدول الخليج العربي، واستثمار هذه المبادرة والجهود الأممية للعمل على إخراج اليمن من محنته، وإنهاء معاناة أبنائه وتحقيق السلام المنشود، استنادا إلى الثوابت الوطنية والمرجعيات المعتمدة“.

في غضون ذلك، رحب السفير البريطاني لدى اليمن، ريتشارد أوبنهايم، بمبادرة مجلس التعاون الخليجي لحوار يمني – يمني، التي تنطلق، اليوم الثلاثاء، في مقر المجلس بالعاصمة السعودية الرياض.

ودعا أوبنهايم، في تصريح نشرته وكالة الأنباء اليمنية ”سبأ“، اليوم الثلاثاء، اليمنيين إلى ”المشاركة في المشاورات بحسن نية، واغتنام الفرصة لمعالجة القضايا الصعبة بطريقة سلمية وشاملة“.

disqus comments here