وفد عسكري إسرائيلي زار المغرب للمشاركة في مناورات "الأسد الافريقي"

 عاد، يوم الجمعة، وفدا إسرائيليا برئاسة رئيس الشعبة الاستراتيجية والدائرة الثالثة في الجيش الاسرائيلي الجنرال طال كلمان، من زيارته إلى المغرب استغرقت عدة أيام، وناقش مشاركة الجيش الإسرائيلي في أكبر مناورات عسكرية مشتركة في افريقيا والشرق الأوسط "الأسد الإفريقي"، وفي تدريبات مشتركة مستقبلا ستجري أيضا على الأراضي المغربية.

وأفادت صحيفة "يسرائيل هيوم" رافق الوفد الجنرال كلمان في زيارته رئيس وحدة العلاقات الخارجية في الجيش الاسرائيلي، ورئيس شعبة التشغيل في قسم الاستخبارات. وتأتي هذه الزيارة الرسمية العسكري الاسرائيلية للمغرب بعد الزيارة التي إجراها وزير الجيش الاسرائيلي بيني غانتس في شهر تشرين أول/نوفمبر الماضي الى المغرب بمرافقة بعثة أمنية إسرائيلية. بينما تعتبر الزيارة الاخيرة هي الزيارة الرسمية الأولى التي يجريها ضباط إسرائيليون بزيهم الرسمي.

في إطار الزيارة التي أجريت هذا الاسبوع في العاصمة الرباط، اجتمع الضباط الاسرائيليون لأول مرة مع القائد العام للجيش المغربي الجنرال بلخير الفاروق ومسؤولين آخرين، من بينهم رئيس قسم الاستخبارات ورئيس قسم العمليات في الجيش المغربي.

في إطار الاجتماع استعرض المسؤولون العسكريون في الجيش المغربي مبنى القوات المغربية والتحديات الأساسية التي تواجهها قواتهم، وأعرب المسؤولون عن رغبتهم بتعزيز التعاون العسكري بين الجانبين بصورة أوسع. من جانبه استعرض كلمان للمسؤولين في المغرب مبنى الجيش الاسرائيلي، التهديدات الاقليمية والدولية التي يواجهها، والمجالات الرئيسية التي اكتسب فيها الجيش الاسرائيلي المعرفة والخبرة العملية. وناقشت الاجتماعات فرص خلق التعاون العسكري بين الجانبين، من خلال التدريب والتأهيل إن كان بالمجالات العملياتية والاستخباراتية.

 

ووقعت خلال الزيارة مذكرة تفاهم بمجالات التعاون المختلفة واتفق على إقامة لجنة عسكرية مشتركة للتوقيع على خطة عمل، كما نوقشت فرص المشاركة في التدريبات المشتركة متعددة الجنسيات، بما يشمل مشاركة الجيش الاسرائيلي في مناورات"الاسد الافريقي" التدريب المشترك الأكبر في إفريقيا والشرق الأوسط.

disqus comments here