مفوض الاتحاد الأوروبي يبحث في رام الله ملف المخصصات الفلسطينية

 يصل اليوم الخميس، مفوض الاتحاد الأوروبي أوليفر فارهيلي إلى رام الله، للقاء كبار المسؤولين الفلسطينيين لمناقشة كيفية المضي قدمًا في تنفيذ خطة الاتحاد، الاقتصادية والاستثمارية التي تدعم أجندته الجديدة لمنطقة البحر الأبيض المتوسط.
ومن المقرر أن يلتقي غارهيلي، مع رئيس الوزراء محمد اشتيه، ووزير الخارجية رياض المالكي، ووزير المالية شكري بشارة، كذلك سيلتقي بممثلي المجتمع المسيحي في القدس الشرقية، ويزور مخيم قلنديا للاجئين ومركز التعليم والتدريب المهني التقني (TVET)، حيث سيجتمع مع نائب مفوض الأونروا، ليني ستينث.
وقال فارهيلي إنه ستكون الزيارة فرصة لمناقشة كيفية المضي قدمًا بسرعة في تنفيذ المشاريع الرئيسية للاتحاد الأوروبي مثل محطة غزة المركزية لتحلية المياه، والغاز لغزة.
وأكد أن الاتحاد الأوروبي سيظل داعمًا هامًا وثابتًا للفلسطينيين من خلال دعم مالي موجه لإنشاء مؤسسات خاضعة للمساءلة من أجل دولة فلسطينية مستقبلية ودعم ظهور اقتصاد قائم على الاكتفاء الذاتي، مؤكدًا أن الاتحاد سيظل ملتزمًا بحل عادل وشامل للصراع الإسرائيلي الفلسطيني، على أساس حل الدولتين.
وزار رؤساء التعاون في الاتحاد الأوروبي، أمس الأربعاء، مستشفى أوغستا فكتوريا واجتمعوا مع ممثلين عن مستشفيات القدس الشرقية. كما اطلعت المجموعة على الصعوبات المالية والتحديات التي تواجه المستشفيات وخاصة مستشفى أوغستا فيكتوريا نتيجة تراكم فواتير التحويلات الصحية المستحقة الصادرة عن السلطة الوطنية الفلسطينية.

disqus comments here