دائرة المقاطعة في «الديمقراطية» : إدانات وإحتجاجات ضد زيارة هرتسوغ إلى تركيا

جددت حملات المقاطعة دعوتها إلى مقاطعة شركة بوما بسبب دعمها للمستوطنات الإسرائيلية غير الشرعية.
ثمن ناشطون بحملات المقاطعة إنسحاب الوفد الكويتي من المؤتمر الذي نظمته كلية إدارة الأعمال بجامعة البحرين، رفضا للتطبيع مع دولة الإحتلال الإسرائيلية.
ثمن ناشطون بحملات المقاطعة قرار إنسحاب الرياضي الكويتي "عبد الرازق البغلي" من سباق الموتوسيرف في أبو ظبي رفضاً لمواجهة لاعب من دولة الإحتلال الإسرائيلية.
ثمن ناشطون بحملات المقاطعة تصريح اللاعب الرياضي المصري "علي فرج" الفائز ببطولة  "أوبتاسيا" في لندن الذي إستهجن بالتدخل السياسي في الرياضة لصالح أوكرانيا ومعاقبة كل اللاعبين العرب المقاطعين لدولة الإحتلال الإسرائيلية.
ثمنت حملات المقاطعة إطلاق مئات الناشطين في جنوب أفريقيا فعالية مقاومة الفصل العنصري الإسرائيلي في الذكرى الثامنة عشر، من أمام سفارة دولة الإحتلال الإسرائيلية.
ثمنت حملات المقاطعة وقفات الإحتجاجات في تركيا الرافضة لزيارة رئيس دولة الإحتلال الإسرائيلية "إسحق هرتسوغ"، حيث قام عدد من الشبان الأتراك بتمزيق أعلام دولة الإحتلال الإسرائيلية التي رُفعت في مداخل مطار أنقرة الدولي ترحيباً بزيارة "هرتسوغ" إلى تركيا ورفعوا مكانها الأعلام الفلسطينية  .
دعم ناشطون بحملات المقاطعة مؤسسة Minorg في أوسلو التي طالبت بتغيير اسم الشارع الذي فيه سفارة دولة الإحتلال الإسرائيلية الى إسم شارع فلسطين أو شارع غزة، بسبب تغير إسم مكان محاذي للسفارة الروسية لإسم أوكرانيا تعبيراً عن رفض الحرب على أوكرانيا.

disqus comments here