دائرة المقاطعة في «الديمقراطية» تدين اللقاء التطبيعي مع المستوطن غليك في بيت جالا

دانت دائرة المقاطعة في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، استضافة جمعية «بيت اللقاء» لقاءً تطبيعياً مع المستوطن المتطرف يهودا غليك زعيم منظمة «هاليبا» الصهيونية ووفد إسرائيلي مرافق له، في مقرها ببيت جالا بالضفة الفلسطينية المحتلة.
وقالت الدائرة إن «اللقاء التطبيعي المدان لا يعبر عن إرادة شعبنا، ويأتي في الوقت الذي يشتد العدوان على أبناء شعبنا الفلسطيني وأرضه ومقدساته وحقوقه الوطنية وتتواصل الاعتداءات على القدس والأسرى، ولا سيما أن المتطرف غليك يقود الاقتحامات المتكررة للمسجد الأقصى وحي الشيخ جراح بالقدس المحتلة».
ودعت دائرة المقاطعة في الجبهة، السلطة الفلسطينية لوقف تلك الخطوات التطبيعية ومحاسبة المسؤولين عنها، والتي تشكل جسراً لهيمنة دولة الأبرتهايد واستمرارها في انتهاك حقوق الشعب الفلسطيني والقانون الدولي، وتأتي في الوقت الذي أدانت فيه تقارير دولية إسرائيل الدولة القائمة بالاحتلال بارتكاب جرائم الفصل العنصري بالأدلة والبراهين الدامغة ■
 

disqus comments here