«الديمقراطية» تحيي ذكرى الانطلاقة الـ53 في جنين

أحيت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في محافظة جنين ذكرى انطلاقتها الـ 53 وفاءاً لدماء الشهداء وتجديداً لعهد الاسرى وتجسيداً للوحدة الوطنية، بوقفة على دوار الشهيد القائد الرفيق خالد نزال في محافظة جنين وبحضور عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية الرفيق جمال محاميد، وحكم طالب عضو المكتب السياسي لجبهة النضال الفلسطيني، ومنصور السعدي ممثلا عن محافظ محافظة جنين، وممثلي فصائل العمل الوطني وبمشاركة حشد غفير من رفاق ورفيقات الجبهة الديمقراطية، وبحضور ممثلي المؤسسات الرسمية والاهلية والشعبية.
وقد بدأت الوقفة بكلمة من الرفيق فراس الحاج عضو القيادة المركزية للجبهة وحيا فيها الجبهة في ذكرى انطلاقتها مستذكرا نضالاتها وابرز المحطات في مسيرتها كفصيل اساسي في منظمة التحرير الفلسطينية ، والقى الرفيق فاعور صبح كلمة الجبهة الديمقراطية الذي أكد على تمسك الجبهة بمنظمة التحرير ممثلا شرعيا وحيدا للشعب الفلسطيني وباعتبارها البيت المعنوي للشعب الفلسطيني اينما تواجد، معاهدا الشعب الفلسطيني أن الجبهة ماضية في طريق النضال حتى العودة وتقرير المصير ويناء الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس المحتلة.
كما القى الاخ راغب ابو دياك كلمة القوى الوطنية والاسلامية الذي هنأ فيها الجبهة الديمقراطية بعيدها الثالث والخمسين، مستذكراً شهداءها العظام من خالد نزال وعمر القاسم وبهيج المجذوب.
أما كلمة حركة فتح فالقاها المناضل محمد حبش الذي أشاد بالدور التاريخي للجبهة الديمقراطية باعتبارها مكون أساسي في الحركة الوطنية والمنظمة، مشيداً بدورها المتميز في الحفاظ على الوحدة الوطنية الفلسطينية.

disqus comments here