«الديمقراطية» : نثمن تبني الأمم المتحدة قضية عائلة سالم المهددة بالترحيل من الشيخ جراح

ثمنت الدائرة القانونية في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين قرار الأمم المتحدة الذي تبنى قضية عائلة سالم المهددة بالترحيل من حي الشيخ جراح في القدس المحتلة من قبل دولة الإحتلال الإسرائيلية، ودعوتها لحكومة الإحتلال الإسرائيلية لإلغاء قرارها المتعلق بترحيل العائلة عن بيتها.
وأشارت الدائرة القانونية في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين أنه قام وفد دولي من وكالات الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية والحقوقية الدولية، وعدد من الدبلوماسيين بزيارة حي الشيخ جراح، حيث جدد الوفد دعوته لوقف عمليات الإخلاء القسري وهدم البيوت.
وأكدت الدائرة القانونية في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين أن القانون الدولي الإنساني يحظر الترحيل القسري للسكان المدنيين بموجب إتفاقية جنيف الرابعة، وأن خرق هذه الإتفاقية تشكل جريمة حرب بموجب المادة 8 من نظام روما الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية.
وطالبت الدائرة القانونية في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين الوفد الدولي الذي زار حي الشيخ جراح، تبني قضايا العائلات المهددة بالتهجير القسري أو هدم منازلها كلها، البالغ عددها 218 عائلة، وأن لا يقتصر الأمر على عائلة واحدة، كما تدعو الدائرة إلى التحرك العاجل وإتخاذ خطوات تنفيذية لمعاقبة دولة الإحتلال الإسرائيلية على جرائمها المتمثلة بجرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية.

disqus comments here