غانتس يبحث مع هاريس وبيربوك "كبح" طموح إيران النووي وتعزيز الثقة مع الفلسطينين

 بحث وزير الجيش الإسرائيلي بيني غانتس مع كامالا هاريس نائبة الرئيس الأمريكي، ووزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك، سبل "كبح" الطموح النووي الإيراني.

وقال غانتس لهاريس في لقاء جمعهما على هامش أعمال مؤتمر ميونيخ للأمن: "من المهم في أي اتفاق مع إيران أن يكون هناك إشراف صارم من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية (على المنشآت النووية الإيرانية)، وإجراء المزيد من التحقيقات وعدم إغلاق القضايا المفتوحة".

 

وقال غانتس في بيان له إنه من المهم "أن تلتزم الوكالة الدولية للطاقة الذرية بأي اتفاق بشأن ايران". كما ناقش الاثنان امكانية "تطوير الاتفاقات الابراهيمية وتعزيز اجراءات بناء الثقة مع الفلسطينيين".

 وذكر غانتس أنه يعتزم اتخاذ سلسلة من الخطوات التي من شأنها تعزيز التعاون مع الفلسطينيين في المجالات الاقتصادية والمدنية.

وعقب لقائه بيربوك على هامش المؤتمر، قال غانتس في تغريدة عبر "تويتر": "ناقشنا، من بين أمور أخرى، أهمية وقوف ألمانيا إلى جانب إسرائيل في جميع القضايا المطروحة، ولا سيما ضرورة كبح العدوان الإيراني ومحاولة إيران الوصول إلى عتبة نووية تضر باستقرار المنطقة".

disqus comments here