فرنسا تقدم دعما عسكريا عاجلا لحماية الإمارات من صواريخ "أنصار الله"

أعلنت وزيرة الجيوش الفرنسية فلورانس بارلي، يوم الجمعة، عن عزم بلادها تقديم دعم عسكري لضمان أمن مجال الإمارات الجوي بعد اعتداءات جماعة "أنصار الله" اليمنية.

قالت الوزيرة في تغريدة على تويتر إن "طائرات رافال المقاتلة المتمركزة في القاعدة الفرنسية في أبو ظبي ستكون إلى جانب القوات الإماراتية في مهمات الاستطلاع والرصد والاعتراض عند الحاجة"، مؤكدة على متانة الشراكة الاستراتيجية مع الإمارات.

 

وبحسب رويترز، قالت فرنسا في بيان إنها وافقت على المشاركة في تعزيز منظومة الدفاع الإماراتية في أعقاب هجمات لحركة "أنصار الله" اليمنية.

أعلنت وزارة الدفاع الإماراتية، مساء الأربعاء "اعتراض وتدمير 3 طائرات من دون طيار معادية اخترقت المجال الجوي للدولة فجر اليوم (الأربعاء) بعيدا عن المناطق المأهولة بالسكان"، مؤكدة أنها "على أهبة الاستعداد والجاهزية للتعامل مع أية تهديدات، وأنها تتخذ كافة الإجراءات اللازمة لحماية الدولة من أي اعتداء".

وأعلنت جماعة "أنصار الله" اليمنية، مباركتها للهجوم الجوي الذي شنه فصيل عراقي، أمس الأربعاء، ضد الإمارات.

وقال المتحدث باسم القوات المسلحة التابعة لجماعة "أنصار الله"، العميد يحيى سريع، في تغريدة عبر "تويتر": "‏نبارك العملية الجهادية التي نفذتها ألوية الوعد الحق- أبناء الجزيرة العربية ضد العدو الإماراتي يوم أمس الأربعاء".

 

وخلال الشهر الماضي، تبنت "أنصار الله"، تنفيذ ثلاث عمليات هجومية بالصواريخ والطائرات المسيرة ضد الإمارات، آخرها يوم الاثنين الماضي، إذ أعلنت الجماعة في بيان عسكري للمتحدث باسم قواتها، العميد يحيى سريع، "تنفيذ عملية إعصار اليمن الثالثة تضمنت ضرب أهداف نوعية وهامة في إمارة أبوظبي بعدد من صواريخ (ذوالفقار الباليستية)، وأهداف حساسة في إمارة دبي بعدد من طائرات (صماد3)".

وفي 17 يناير/ كانون الثاني الماضي، أعلنت "أنصار الله" تنفيذ عملية هجومية أسمتها "إعصار اليمن" استهدفت مطاري دبي وأبوظبي ومصفاة النفط في المصفح في أبوظبي وعدداً من المواقع والمشآت الإماراتية "الهامة" و"الحساسة" بـ 5 صواريخ باليستية ومجنحة وعدد كبير من الطائرات المسيرة، قالت إنها "حققت أهدافها بنجاح".

واعتبر زعيم جماعة "أنصار الله" (الحوثيين) عبد الملك الحوثي، الخميس، أن الإماراتيين هم الخاسرون من التصعيد ضد الجماعة في اليمن.

وقال الحوثي في كلمته التي بثها تلفزيون "المسيرة" الناطق باسم "أنصار الله": إن "العدوان الأمريكي والإسرائيلي والبريطاني دفع بالإماراتي للعودة إلى التصعيد وورطوه، والإماراتي هو الخاسر بعودته إلى التصعيد".

disqus comments here