«الديمقراطية» تلتقي شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز في لبنان

التقى وفد من الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ضم: علي فيصل، علي محمود وابو عمر قطب مع شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ الدكتور سامي ابي المنى، وعرض معه الاوضاع العامة وقضايا الشعب الفلسطيني في لبنان.. وذلك يوم الثلاثاء الماضي.
الوفد الفلسطيني عرض مع سماحة شيخ العقل الاوضاع في فلسطين في ظل الممارسات الصهيونية ومواصلة الاحتلال لتطبيق مشروعه عبر سياسات القتل والاعتقال والاستيطان والحصار وبدعم مباشر من الادارة الامريكية، مؤكدا ان التقرير الذي اصدرته منظمة العفو الدولية بأن اسرائيل تطبق نظام فصل عنصري ضد الشعب الفلسطيني وترتكب عشرات الجرائم ضده هو جزء بسيط من الحقيقة التي تؤكد ارتكاب اسرائيل لجرائم حرب يومية، وهو ما يتطلب من المجتمع الدولي وقف سياسة المعايير المزدوجة وان يضع الاحتلال الاسرائيلي امام المحاكمة الدولية ومحاسبة قادته وجنوده على الجرائم التي ترتكب فوق ارض فلسطين..
وقدم وفد الجبهة شرحا عن المبادرة السياسية التي اصدرتها الجبهة من اجل انهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية، واكد ان الجبهة ستواصل جهودها مع الجميع من اجل تهيئة الاجواء الداخلية وتخفيف الاحتقان السياسي من اجل الانطلاق في حوار وطني شامل لاعادة بناء النظام السياسي الفلسطيني عبر الانتخابات الشاملة لجميع مؤسسات منظمة التحرير والسلطة الفلسطينية وعلى قاعدة اعتبار الشراكة الوطنية ثابتة من ثوابت شعبنا لا يجب التفريط فيها تحت اي اعتبار..
كما عرض الوفد هموم وقضايا الشعب الفلسطيني في لبنان، مشددا حرص الجميع على تعزيز الامن والاستقرار في مخيماتنا وتطوير العلاقات الايجابية مع محيطها، داعيا المرجعيات المعنية الى تحمل مسؤولياتها لجهة مد شعبنا باحتياجاته المعيشية والحياتية خاصة وكالة الغوث التي تتحمل مسؤولية مباشرة في التخفيف من تداعيات الازمة اللبنانية عبر اعتمادها لخطة طوارئ اغاثية واقتصادية شاملة..
بدوره عبر سماحة شيخ العقل عن دعمه الكامل للشعب الفلسطيني ونضاله من اجل حقوقه الوطنية مؤكدا على ضرورة تعزيز الوحدة الفلسطينية في مواجهة ما يتهدد القضية الفلسطينية من مخاطر وتحديات.. وداعيا الى معالجة المعاناة الاقتصادية والاجتماعية للاجئين الفلسطينيين في لبنان..

disqus comments here