الحكومة الإسرائيلية تعلن عن حزمة مساعدات اقتصادية واسعة

أعلنت الحكومة الإسرائيلية، مساء يوم الأحد، عن حزمة مساعدات اقتصاديّة واسعة، تشمل منحًا ماليّة لكل شخص بالغ بقيمة 750 شيكل، بالإضافة إلى مساعدات مالية للمصالح التجارية.

وفيما يلي أبرز بنود الخطة المالية التي أعلنها رئيس الحكومة الإسرائيليّة، بنيامين نتنياهو، ووزير المالية، يسرائيل كاتس:

- منح مالية للمصالح التي تضرّرت بأكثر من 25% وفق معيارين، من تراوحت دورة أعمالها بين 18 حتى 30 ألفًا ستحصل على منحة بين ثمانية آلاف و15 ألف شيكل، بينما ستحصل المصالح التي تتجاوز دورة أعمالها الـ300 ألف على منحة بـ30 ألف شيكل.

- حصول المصالح الجديدة، التي افتتحت عام 2020، على منحة مالية بقيمة 8 آلاف شيكل.

- منح للأسر، بحيث يحصل كل بالغ على 750 شيكل، وكل طفل على 500 شيكل حتى الطفل الرابع، و300 شيكل لكل طفل من الطفل الرابع.

- حوافز مالية لإعادة العاطلين عن العمل بسبب كورونا، يحصل عليها كل من تسجّل كعاطل عن العمل لـ80 يومًا على التوالي منذ بداية الجائحة وحتى نهاية العام 2020، على أن يعود إلى العمل لمدّة 4 أشهر: وسيحصل في الشهر الأول على منحة مالية بقيمة مخصّصات البطالة، وفي الشهر الثاني والثالث على منحتين لاستكمال الراتب وفي الشهر الرابع على منحة بقيمة مخصّصات البطالة.

- منحة ماليّة خاصّة بالمعاقين، بقيمة 500 مليون شيكل.

- تسهيلات في القروض للمصالح

- مخصّصات بطالة للعمّال المستقلّين

وكان المستشار القضائي للحكومة الإسرائيليّة، أفيحاي مندلبليت، قد حذر الأسبوع الماضي، كاتس من عرض خطّة اقتصاديّة لا تأخذ بالحسبان أن إسرائيل في فترة انتخابيّة.

وفي وقت سابق من يوم الأحد، أفادت مصلحة التشغيل الإسرائيلية بأن 150,159 طالب عمل جديدًا تسجلوا لديها منذ بداية الإغلاق الحالي، في 27 كانون الأول/ديسمبر الفائت، وتبين أن قرابة ثلثهم هم من العاملين في التربية والتعليم والإرشاد.

وتسجل في مصلحة التشغيل 89,024 طالب عمل منهم، أي 59.3%، منذ تشديد الإغلاق. ووفقا لمعطيات مصلحة التشغيل، فإن 5560 طالب عمل تسجلوا خلال نهاية الأسبوع الماضي.

وبلغ عدد الذين أخرجوا إلى إجازة بدون راتب خلال الإغلاق الحالي 121,291 طالب عمل، وبينهم 80.8% من الذين تسجلوا في مصلحة التشغيل في الشهر الأخير، و28,868 فصلوا من العمل أو استقالوا منه ونسبتهم 19.2%.

disqus comments here