البنك الدولي: أوميكرون قد يسبب سيناريو أسوأ من تباطؤ الاقتصاد العالمي

 حذر البنك الدولي، اليوم الثلاثاء، من تأثير متحور أوميكرون على الاقتصاد العالمي، مشيرا إلى أن تداعيات المتحور قد تكون أسوأ من تباطؤ الاقتصاد.

وقالت المؤسسة الدولية إن النمو العالمي سيتباطأ هذا العام ولم يستبعد حصول سيناريو أسوأ بعد بتأثير المتحور الذي يواصل التفشي في جميع قارات العالم ليؤدي لتفاقم النقص في اليد العاملة ومشاكل سلاسل الإمداد، بحسب "فرانس برس".

 

وعدل البنك الدولي توقعاته لنمو الناتج المحلي الإجمالي العالمي لعام 2022 بتقليصه بمقدار 0.2 نقطة مئوية، ليتراجع إلى 4.1 بالمئة بعد وصوله 5.5 بالمئة العام الماضي.

 

 

وحسب فرضيات مختلفة يمكن أن تقلل الاضطرابات الاقتصادية المتزامنة الناتجة عن أوميكرون من النمو العالمي هذا العام بنسبة 0.2 إلى 0.7 نقطة مئوية"، بحسب البنك الدولي، وهو ما سيؤدي لتراجع النمو إلى 3.9 أو حتى 3.4 بالمئة.

وذكر البنك في تقريره الخاص بآفاق الاقتصاد العالمي إنه إذا تحقق السيناريو الأسوأ "ستكون الصدمة محسوسة خصوصا في الربع الأول من العام 2022، ثم يليها انتعاش ملحوظ في الربع الثاني".

disqus comments here