جمعية حسام تناشد المؤسسات الحقوقية للتدخل لإنقاذ حياة أبو حميد

ناشدت جمعية الاسرى والمحررين حسام، كافة الضمائر الحية في العالم والمؤسسات الحقوقية للتدخل فورا لإنقاذ حياة الاسير المريض بالسرطان ناصر ابو حميد .

وأكدت الجمعية، بأن الحالة الصحية للأسير ابو حميد في تدهور مستمر بعد انهيار جهاز المناعة لديه وفشل الرئتين ودخوله في غيبوبة مشددة علي ضرورة الافراج عنه ليتسنى له تلقي الرعاية الطبية والفحوصات اللازمة خارج اسوار السجون او منحه فرصة العلاج بالخارج املا في إنقاذ حياته.

 

وشككت الجمعية في مستوي الرعاية الطبية التي يتلقاها الاسير ابو حميد داخل مستشفيات الاحتلال لافتة الي ان من كان سببا في زراعة المرض في جسد الاسير ابو حميد وغيره من الاسرى المرضي لا يمكن له أن يكون سببا في شفائه .

وطالبت الجمعية بتكثيف الحراك الشعبي والرسمي والمؤسساتي للضغط علي الاحتلال من أجل سرعة الافراج عن الاسير ابو حميد محملة الاحتلال المسئولية الكاملة عن مصيره في ظل تعنت الاحتلال ورفضه الافراج عنه .

ودعت الجمعية الي تفعيل أدوات المقاومة الشعبية والاشتباك مع الاحتلال في كافة نقاط التماس علي الحدود معه كي تعكس حالة الغضب والرفض الشعبي لما يتعرض له الاسير ابو حميد من تعنت حكومة الاحتلال في الافراج عنه .

 

كما طالبت بموقف جدي من مؤسسات المجتمع الدولي للوقوف عند مسؤولياتها في حماية حقوق الاسرى والكف عن مواقفها الحجولة والعمل كن اجل إلزام الاحتلال للإفراج فورا عن الاسير ابو حميد وتشكيل لجنة أممية يقع علي عاتقها تشكيل ضغطا وسياسيا وقانونيا لاجل هذا الغرض ومن اجل الإفراج عن كافة الاسرى المرضى القابعين في سجون الاحتلال .

disqus comments here