بسبب صعوبات سياسية..نتنياهو يقرر تجميد بناء 2000 وحدة استيطانية في القدس

أكدت وسائل إعلام عبرية، مساء يوم الثلاثاء، أن رئيس الحكومة الإسرائيلية المؤقت  بنيامين نتنياهو ، أصدر قرارا يقضي بتجميد بناء ألفي وحدة استيطانية، جنوبي مدينة  القدس ، "لصعوبات سياسية".

وقالت قناة "كان" العبرية الرسمية، إن تلك الوحدات كانت ستبنى في حي "هرحوما" (جبل أو غنيم) الاستيطاني جنوب شرقي القدس الشرقية المحتلة، إلا أن نتنياهو قرر تجميد البناء في الحي الاستيطاني، وفق المصدر ذاته.
وأضافت القناة أن "سبب تجميد البناء في القدس هو صعوبات سياسية"، دون مزيد من التوضيح.
من جانبه، أكد مكتب نتنياهو صحة الخبر، إلا أن مصادر سياسية قالت إن إسرائيل لن تتوقف عن البناء في المستوطنات بالقدس، وفق ما نقلته وكالة الأناضول عن القناة.

وفي 20 ديسمبر/كانون أول الماضي أعلنت المدعية العامة للمحكمة الجنائية فاتو بنسودا، عزمها فتح تحقيق في ارتكاب "جرائم حرب" محتملة في الأراضي الفلسطينية.

وأعربت "بنسودا"، عن قناعتها "بأن جرائم حرب ارتُكبت بالفعل أو ما زالت تُرتكب في الضفة الغربية، بما يشمل القدس الشرقية وقطاع غزة ".
وذكرت في قرارها أن إسرائيل لم توقف النشاط الاستيطاني في الضفة الغربية فقط، بل تعتزم ضم أجزاء منها إلى سيادتها.

disqus comments here