رئيس شرطة الكونغرس المستقيل يكشف تفاصيل "مثيرة للشكوك"

قال رئيس شرطة الكونغرس الأميركي المستقيل ستيفن سوند، إن مسؤولي الأمن في مجلسي النواب والشيوخ (الكونغرس) قد عرقلوا جهوده لاستدعاء الحرس الوطني.

ونقلت صحيفة "واشنطن بوست" عن سوند قوله، إن المشرفين عليه ترددوا في اتخاذ خطوات رسمية لطلب الحرس الوطني حتى بعد ورود معلومات تفيد بأن الحشد الذي دعاه الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترمب إلى واشنطن الأسبوع الماضي للاحتجاج على هزيمته، ربما سيكون أكبر بكثير من المظاهرات السابقة".

وكانت مجموعة من أنصار ترمب، قد اقتحمت مساء الأربعاء الماضي، مقر الكونغرس خلال عقده اجتماعات لإقرار نتائج الانتخابات الرئاسية التي فاز فيها الديمقراطي جو بايدن، وذلك بعد مسيرة جدّد فيها ترمب رفضه الاعتراف بانتصار منافسه.

وأدت هذه الاضطرابات غير المسبوقة إلى مقتل 4 أشخاص، فيما تعهد ترمب بعد هذه الأحداث بتنفيذ عملية منظمة لنقل السلطة، رغم رفضه القبول بهذه النتائج.

 

disqus comments here