دائرة المقاطعة بالديمقراطية تدين تصدير شركة «سيدي داود التونسية» منتجات التونة لإسرائيل

أدات دائرة المقاطعة في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين تصدير شركة "سيدي داود" التونسية  منتوجاتها الى دولة الاحتلال الاسرائيلية، حيث تم إيجاد منتج التونة من الشركة المذكورة في أحدى المحلات في دولة الاحتلال الاسرائيلية.
وأشارت دائرة المقاطعة في الجبهة ان هناك العديد من المنتوجات التونسية التي يتم تهريبها إلى دولة الاحتلال الاسرائيلية في الآونة الأخيرة، كالكسكسي التونسي والتونة لذلك يتوجب على السلطات التونسية المعنية التحرك عاجلا لوقف هذه الصفقات التي تمهد للتطبيع مع دولة الإحتلال الاسرائيلية.
وتؤكد دائرة المقاطعة ان الشعب التونسي الشقيق يرفض كل أشكال التطبيع التي تستهدف الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني، وهو أول من يدعو الى مقاطعة البضائع الاسرائيلية، ولطالما اتخذ خطوات عملية واحتجاجية لرفض التطبيع، ومقاطعة دولة الاحتلال الاسرائيلية.
وتدعو الدائرة من جديد ما دعا إليه بعض اعضاء البرلمان التونسي، بفتح تحقيق حول تهريب بعض هذه المنتوجات الي دولة الاحتلال الإسرائيلية بشكل عاجل من قبل السلطات التونسية المختصة، والى اقرار قانون يجرم التطبيع مع دولة الاحتلال الاسرائيلية.

disqus comments here