بأدوات هدم يدوية.. الاحتلال يهدم منزل المواطن محمد الرجبي في سلوان

شرعت طواقم بلدية الاحتلال، صباح اليوم الثلاثاء، بهدم منزل عائلة الرجبي في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، بحجة البناء دون ترخيص.

وأوضح مركز معلومات وادي حلوة في سلوان أن طواقم بلدية الاحتلال برفقة قوات كبيرة من الوحدات الخاصة والشرطة حي البستان في البلدة، وحاصرت منزل المواطن محمد الرجبي بالكامل، واغلقت عدة مداخل مؤدية اليه، ثم شرعت بعملية هدم يدوية للبناء.

وأوضحت عائلة الرجبي أن طواقم بلدية الاحتلال بدأت بعملية هدم منزلها بآليات هدم يدوية، حيث لا يوجد امكانية لوصول الياتها الى موقع المنزل، وتقوم في هذه الأثناء بقص اسقف المنزل، وهي طريقة هدم جديدة.

وأضافت عائلة الرجبي أن بلدية الاحتلال قامت بملاحقتها منذ بناء منزلها قبل أقل من شهرين، باقتحام المنزل عدة مرات واصدار قرار الهدم الإداري دون امكانية لتجميده ، كما أمهلت المحكمة العائلة مهلة انتهت الاسبوع الماضي لتنفيذ قرار الهدم بيدها، الا ان العائلة رفضت ذلك حتى لا يكون الهدم الذاتي سابقة تستخدم في حي البستان والمهددة منازله بالهدم لصالح المشاريع الاستيطانية.

disqus comments here