إصابتان خطيرتان بينها ضابط أمن فلسطيني وقوات الاحتلال تشن حملة اعتقالات

شنّت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر يوم الخميس، حملة مداهمات وتفتيش واعتقالات بصفوف المواطنين في الضفة الغربية المحتلة.

وأفادت مصادر محلية، أنّ قوات الاحتلال اعتقلت عدد من المواطنين خلال حملة لها بأنحاء متفرقة بالضفة الغربية، واقتادتهم إلى جهات مجهولة.

وفي تفاصيل الانتهاكات.. أصيب شاب بجراح خطيرة خلال اقتحام قوات الاحتلال بلدة سُردا شمال رام الله فجراً.

وأطلقت قوات الاحتلال النار بعد فشلها اعتقال أحد المطلوبين، فيما اعتقلوا شقيقه وأصابوا عسكري من عناصر المخابرات العامة الفلسطينية برصاصة في الصدر، وحالته خطيرة.

واندلعت مواجهات عنيفة بين الشبان وجنود الاحتلال في منطقة بلاطة البلد بمدينة نابلس، بالقرب من "قبر يوسف".

وأبلغت قوات الاحتلال الشاب المقدسي أحمد محمد درباس، ابعاده عن القدس بعد استدعاءه للمقابلة، ومنعه من التواصل مع عدد من الشخصيات بدعوى نشاطاته وتشجيعه الآخرين على التصدي للاحتلال الإسرائيلي.

وفي مدينة القدس، سلمت مخابرات الاحتلال الشاب أنور سامي عبيد من بلدة العيساوية، قراراً بإبعاده عن القدس للمرة الثانية

disqus comments here