هيئة قناة السويس تؤكد: السفينة تعود لوضعها الطبيعي في القناة بصورة كاملة

كشف موقع فيسيل فايندر المختص بمتابعة حركة السفن في قناة السويس عودة السفينة إلى وضعها الطبيعى في القناة بصورة كاملة بعد جهود السحب والقطر التي قامت بها هيئة قناة السويس.

من جانبها أكدت هيئة قناة السويس المصرية نجاحها في تعويم السفينة الجانحة بالكامل.

ونفت هيئة القناة خبر وكالة رويترز عن عودة السفينة لوضعها السابق بعرض القناة.

من ناحية أخرى أكد الفريق مهاب مميش مستشار رئيس الجمهورية لقناة السويس في تصريحات لموقع "اليوم السابع" المصري، أن السفينة الآن في الماء بصورة كاملة وتحريكها باتجاه منطقة البحيرات تمهيدا لاستئناف حركة الملاحة في القناة، بعد نحاج رجال هيئة قناة السويس في تحريكها من موقعها، مؤكد أن القناة الآن مفتوحة تماما ولا تعوقها السفينة كما كان في الأيام الماضية.

وكشف مميش أن السفينة سوف تخضع لفحص فنى شامل خلال الساعات المقبلة حتى تحصل على تصديق بالتحرك والمرور، موضحا أن الفرق الفنية ستتولى أعمال الكشف والمتابعة للسفينة قبل تحريكها بصورة كاملة.

وعلق الرئيس المصري "السيسي" عبر "تويتر": "لقد نجح المصريون اليوم في إنهاء أزمة السفينة الجانحة بقناة السويس رغم التعقيد الفني الهائل الذي أحاط بهذه العملية من كل جانب. وبإعادة الأمور لمسارها الطبيعي، بأيد مصرية، يطمئن العالم أجمع على مسار بضائعه واحتياجاته التي يمررها هذا الشريان الملاحي المحوري".

وأضاف السيسي "أتوجه بالشكر لكل مصري مخلص ساهم فنيا وعمليا في إنهاء هذه الأزمة. لقد أثبت المصريون اليوم أنهم على قدر المسؤولية دوما، وأن القناة التي حفروها بأجساد أجدادهم ودافعوا عن حق مصر فيها بأرواح آبائهم.. ستظل شاهدا أن الإرادة المصرية ستمضي إلى حيث يقرر المصريون. وسلاما يا بلادي".

من جانبه نفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري، ما تداولته بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي من أنباء حول تأثر أنفاق قناة السويس بأعمال التكريك التي تمت حول السفينة الجانحة بالقناة.

وتواصل المركز مع هيئة قناة السويس، والتي نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً أنه لا صحة لتأثر أنفاق قناة السويس بأعمال التكريك التي تمت حول السفينة الجانحة بالقناة، مُوضحةً أن أنفاق قناة السويس بعيدة تمامًا عن المنطقة التي تمت بها أعمال التكريك، وأن المنطقة لا يتواجد بها أي أنفاق، مُشيرةً إلى أن أعمال التكريك تمت بطريقة آمنة، وروعي فيها أقصى معايير الأمان الملاحي، مُناشدةً المواطنين عدم الانسياق وراء مثل تلك الشائعات، مع ضرورة استقاء المعلومات من مصادرها الرسمية.

وناشد المركز جميع وسائل الإعلام، ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي عدم الانسياق وراء الأخبار المضللة، وضرورة تحري الدقة فيما يتم تداوله عن قناة السويس، واستيفاء المعلومات الصحيحة من خلال الموقع الرسمي للهيئة (www.suezcanal.gov.eg).

كما وقال رئيس هيئة قناة السويس الفريق أسامة ربيع، إن سفينة الحاويات التي كانت جانحة في القناة وأعيد تعويمها اليوم الاثنين سليمة وخالية من أي مشاكل.

جاء ذلك عقب تعويم السفينة التي تسببت في تعطل حركة مرور السفن في المجرى الملاحي لقناة السويس منذ الثلاثاء الماضي.

وكانت شركة "إيفر غرين" المشغلة لسفينة الحاويات "إيفر جيفن"، أعلنت اليوم أنه سيتم فحص السفينة للتأكد من مدى صلاحيتها للإبحار.

وذكرت الشركة المسجلة في تايوان، والتي تستأجر السفينة، أن القرارات المتعلقة بشحنة السفينة سوف تُتخذ بعد فحصها، وأنها ستنسق مع مالك السفينة بعد انتهاء التحقيقات.

disqus comments here