خبر صحفي عن اجتماع المجلس العام للاتحاد الجاليات والمؤسسات والفعاليات الفلسطينية في أوروبا .

عقد المجلس العام لاتحاد الجاليات والمؤسسات والفعاليات الفلسطينية في أوروبا - المنضوية تحت لوائه ٤٥ جمعية ومؤسسة فلسطينية في عموم القاره الأوروبية - مجلساً موسعاً على نظام الزووم الإلكتروني ، بحضور ٣٠ مندوباً يمثلون جمعياتهم و مؤسساتهم ، بالإضافة إلى الهيئة الإدارية للاتحاد .... بداية ً قدم الدكتور خالد حمد نائب رئيس الاتحاد وعضو الهيئة الإدارية نبذة عن يوم الأرض الخالد و عرض سريع للوضع السياسي الفلسطيني ودورنا في أهمية إجراء انتخابات المجلس الوطني ترشيحا وانتخابا في أوروبا . تلاه رئيس الاتحاد الزميل جورج رشماوي بقراءة التقرير العام للمجلس عن نشاطات الاتحاد منذ نوفمبر ٢٠١٨ موعد انعقاد المؤتمر الخامس للاتحاد لغاية شهر أذار من هذا العام . أدار جلسة الحوار والنقاش الزميل عصام فرح عضو الهيئة الإدارية ومسؤول ملف المخيمات واللجوء، حيث تم مناقشة التقرير ووضع الملاحظات عليه وكذلك قدمت اقتراحات لخطط عمل الاتحاد للفترة القادمة، تم تثمين جهود أعضاء الاتحاد والزملاء على الإنجازات المتعددة على الصعيد السياسي والعمل على خدمةً أبناء الجالية الفلسطينية في أوروبا وما قدمته من دعم لأبناء شعبنا في الوطن ومخيمات اللجوء في لبنان وسوريا ... بعد إيداع خطة العمل للمرحلة القادمة أخذين بعين الاعتبار مراعاة ظروف كورونا، تم انتخاب ٤ زملاء جدد للهيئة الإدارية ليصبح عددها ١٤ زميل وزميلة ولتستكمل بالعضو الـ ١٥ في اجتماع الهيئة الإدارية القادم ... لقد تبنى المجلس النقاط التالية كبرنامج عمل، بعد المراجعات والتدقيق في التجربة السابقة ... ١) متابعة الجهود للعمل المشترك مع الاتحادات الرئيسية الثلاث في أوروبا والوصول معهم إلى الحد الأدنى من القاسم المشترك في توحيد الجهود والنشاطات ... ٢) الاستمرار في إصدار البيانات السياسية التي تمثل دعم الاتحاد لشعبنا في المناسبات الوطنية العامة ومنها على المدى القريب (يوم الأرض / يوم الأسير / ذكرى النكبة) والتي تعبر عن راي الاتحاد في التطورات السياسية ذات الصلة بمصالح وحقوق شعبنا الوطنية .... ٣) الاستمرار بعقد اللقاءات الدورية للهيئة الإدارية بانتظام وعقد المؤتمر العام في نهاية العام اذا ما سمحت ظروف تراجع انتشار وباء و جائحة كورونا .... ٤) الاستمرار بالنشاطات السياسة والجماهيرية حسب الخطة الموضوعة.... ٥) تسديد اشتراكات الجمعيات المنطوية تحت الاتحاد، والبدء بإطلاق حمله جمع تبرعات مالية وعينية وصحية لدعم أبناء مخيماتنا في غزه / لبنان / سوريا ... ٦) الاستمرار بحملة جمع التواقيع ومطالبة اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير بجراءة انتخابات ديمقراطية لأعضاء المجلس الوطني الممثلين عن القارة الأوربية ... ٧) الاستمرار بالعلاقة وتطويرها مع أحزاب اليسار الأوروبي وأصدقاء فلسطين من جمعيات ومنظمات مجتمع مدني عبر الانخراط بها والانتساب إليها ولعب أدوار متقدمة من خلالها ... ٨) استحداث بنك معلومات لكافة الجمعيات والمؤسسات على صعيد القارة الأوروبية وإجراء دراسات شاملة ووافية للتجمعات الفلسطينية في كل بلد أوروبي. ٩) استحداث لجنة علمية ثقافية معلوماتية تخصصية من مجموعة من الكتاب والشعراء والفناين وأصحاب الفكرو الخبرات تهتم بشؤون الوضع الفلسطيني في أوروبا ونشر الرواية والسرد الفلسطيني صاحب الحق ودحر الرواية الصهيونية الباطلة في احتلال أرضنا وسرقة مقدراتنا والتنكيل بشعبنا ... تحيه وتقدير لجهود جميع الزملاء والجمعيات والمؤسسات على دورهم وعطاؤهم المستمر في دعم حقوق شعبنا العادلة والمشروعة في تقرير المصير والعودة والتحرر والاستقلال من خلال مواقعكم المنتشرة في أقطار القارة الأوروبية. عاشت منظمة التحرير الفلسطينية كممثل شرعي ووحيد لعموم شعبنا الفلسطيني .

الهيئة الإدارية لاتحاد الجاليات والمؤسسات والفعاليات الفلسطينية في أوروبا / برلين

disqus comments here