دول تعزي مصر بضحايا حادث القطارين

بعثت دول عربية، تعازي رسمية إلى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وشعبه، بضحايا تصادم قطارين في سوهاج.

عبر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، عن تعازيه إلى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، في سقوط ضحايا إثر حادث تصادم قطارين في محافظة سوهاج جنوبي البلاد  الجمعة.

بعث أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، ببرقية تعزية إلى الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، في ضحايا حادث تصادم قطارين في سوهاج، بحسب وكالة الأنباء القطرية (قنا).

وتمنى الشيخ تميم بن حمد آل ثاني للمصابين في الحادث الشفاء العاجل.

كما قدم الأردن العزاء لمصر في ضحايا الحادث، وقال وزير الخارجية أيمن الصفدي عبر تويتر: "رحم الله ضحايا حادث تصادم القطارين المؤلم في محافظة سوهاج في مصر الشقيقة وأنعم على الجرحى بالشفاء العاجل. أحر مشاعر التعازي والمواساة للأشقاء".

من جانبه، أعرب رئيس الوزراء العراقي عن تضامن بلاده مع مصر وأهالي ضحايا تصادم قطارين بمحافظة سوهاج في صعيد مصر، في حادث أسفر عن وفاة 32 شخصا وإصابة 165آخرين.

وكتب رئيس وزراء العراق مصطفى الكاظمي، على حسابه بموقع تويتر: "نعزي جمهورية مصـر العربية بالمصاب الأليم جراء حادثة اصطدام القطارين، داعين بالرحمة للضحايا والشفاء العاجل للمصابين".

بدوره، عبرت تركيا عن حزنها العميق لوقوع عدد كبير من الضحايا والمصابين في حادث القطارات الأليم في صعيد مصر.

وقال رئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية فخر الدين ألطون ،يوم الجمعة: "نتمنى الشفاء العاجل للمصابين وخالص التعازي لأسر الضحايا وللشعب المصري الشقيق والصديق في هذا الحادث الأليم".

في ذات السياق، عبرت الإمارات عن تضامنها مع جمهورية مصر العربية الشقيقة إزاء حادث تصادم قطارين في محافظة سوهاج، و الذي أسفر عن خسائر في الأرواح.

و أعربت وزارة الخارجية و التعاون الدولي في بيان لها، عن خالص تعازيها و مواساتها للحكومة المصرية و أهالي و ذوي الضحايا في هذا المصاب الجلل و تمنياتها بالشفاء العاجل لجميع المصابين.

وكانت وزارة الصحة المصرية، أعلنت عن مقتل 32 مواطنا وإصابة 165 آخرين في حادث اصطدام قطارين بمركز طهطا بمحافظة سوهاج.

وشهدت محطة سكة حديد قرية الصوامعة غرب، في دائرة مركز طهطا في محافظة سوهاج، يوم الجمعة، حادث تصادم بين قطارين، إذ اصطدم القطار رقم 2011 مكيف بالقطار 157 المميز من الخلف.

وأعلنت هيئة السكة الحديدية، أنه تم فتح بلف الخطر لبعض العربات بمعرفة مجهولين لأحد القطارين فتوقف، ثم تجاوز القطار الآخر السيمافور بسرعته فاصطدم بالقطار المتوقف من جهة الخلف.

disqus comments here