تظاهرة حاشدة أمام مصرف لبنان تنديدًا بتدهور "العملة الوطنية"

خرج عدد من المحتجين، يوم الجمعة، في تظاهرة أمام مصرف لبنان في العاصمة بيروت، تنديدا بتدهور سعر صرف العملة الوطنية.

وردد المتظاهرون هتافات تحت شعار "لن ندفع الثمن " و"لمحاكمة حاكم مصرف لبنان" ضد حاكم مصرف لبنان رياض سلامة وسياساته النقدية مطالبين بحقوق المودعين لدى المصارف.

وقال الناشط وائل بيضون، من الجبهة المدنية العلمانية، إن "تحركهم اليوم أمام المصرف هو خطوة أولى لتحركات قادمة، كون مصرف لبنان هو نتيجة المحاصصات الطائفية، كون النظام الطائفي يوظف على أساس توزيع فئوي ووساطات".

وأضاف "إن مصرف لبنان غير قادر على إدارة السياسة المالية في لبنان كونه في كل طابق من المصرف يوجد موظفين تم تعيينهم على أساس انتمائاتهم الحزبية الطائفية لا على أساس كفاءاتهم ومؤهلاتهم العلمية".

وختم بأن "محاكمة الحاكم ستؤدي إلى محاكمة السلطة السياسية كلها كون الحاكم موظف وشريكهم في الوقت ذاته".

 وسجلت الليرة اللبنانية في شهر مارس/ آذار الجاري تدهورا غير مسبوق في قيمتها حيث ناهز الدولار قيمة 15000 ليرة. 

disqus comments here