إسرائيل تخفف القيود على الحدود مع الأردن ومصر

 كشفت السلطات الإسرائيلية يوم الجمعة، اعتزامها تخفيف القيود على الحدود البرية مع الأردن ومصر، والتي كانت قد أُغلقت منذ نهاية يناير، في محاولة لوقف انتشار جائحة كوفيد-19.

وبحسب بيان أصدرته الحكومة، سيتمكن نحو 700 أردني يعملون في قطاع الفنادق في منتجع إيلات على البحر الأحمر في أقصى جنوب إسرائيل، من دخول الاراضي الإسرائيلية.

وقال البيان إن هؤلاء الموظفين سيتوجب عليهم الخضوع لفحص وباء كورونا عندما يدخلون الأراضي الإسرائيلية، على أن يبقوا لاحقا في الحجر الصحي.

ولم يُحدد موعد دخول هذا القرار حيز التنفيذ.

ويأتي القرار غداة إلغاء رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، الخميس، زيارة تاريخية إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، على خلفية "صعوبات في التنسيق" مع الأردن بشأن عبور مجالها الجوي.

وفي إطار تخفيف إجراءات مكافحة فيروس كورونا، قررت الحكومة الإسرائيلية أيضا السماح للدبلوماسيين باستخدام نقاط العبور في طابا مع مصر وعلى الحدود بين الأردن وإسرائيل.

وعانى اقتصاد إيلات الذي يعتمد كثيرا على السياحة المحلية والدولية، بشكل كبير بسبب الوباء.

وفي إطار الرفع التدريجي للإجراءات المتخذة لمكافحة كوفيد-19، تُعيد إسرائيل على مراحل فتح فنادقها ومطاعمها وحاناتها ومقاهيها بالإضافة إلى شركات أخرى، ولكن فقط للأشخاص الذين تم تطعيمهم.

وسجلت اسرائيل حتى يوم الجمعة 815462 إصابة بالفيروس، بينها 5975 حالة وفاة.

disqus comments here