الكيلة تجتمع بالمنسق الخاص للشئون الانسانية بالأمم المتحدة في فلسطين

اجتمعت د. مي الكيلة وزيرة الصحة في حكومة رام الله، اجتمعت بنائب المنسق الخاص للأمم المتحدة للشئون الانسانية فلسطين "لين هاستنجس"، وبحثت معها الواقع الصحي وسبل دعمه.

واستعرضت الكيلة، الحالة الوبائية في فلسطين، منذ بداية الجائحة، وأهم التحديات التي يواجهها القطاع الصحي، والإنجازات في السيطرة على الجائحة.

وبحث، الاجتماع ملف التطعيم ضد فايروس كورونا، والجهود الكبيرة المبذولة لتوفير اللقاح من مختلف المصادر، وطالبت الوزيرة بضرورة تكثيف جهود المؤسسات والمنظمات الدولية في تسريع وتوفير اللقاح لفلسطين.

وناقشت، مع هاستنجس التحديات والمخاطر الصحية، لا سيما على الأطفال والنساء وكبار السن، في المناطق التي تتعرض لاعتداءات المستوطنين المتكررة، ومصادرة سلطات الاحتلال للأراضي وهدم عدد من المنشآت الصحية.

ومن جهتها، أكدت "لين هاستنجس"، على الجهود الكبيرة التي تبذلها منظمة الأمم المتحدة في دعم القطاع الصحي الفلسطيني بشكل عام، وأثناء جائحة كورونا بشكل خاص، من خلال الدعم في توفير وسائل وسبل الحد من انتشارها وتسريع توفير اللقاح.

disqus comments here